Shadow Shadow

وزير الثقافة قرب إيوان كسرى المُهدّد بالسقوط: شركة الصيانة التشيكية “متلكئة”

21:06 الأحد 10 مارس 2019
article image

بغداد – ناس

وجه وزير الثقافة والساحة والاثار عبد الامير الحمداني، الأحد، بـ “مفاتحة المركز الاستشاري الهندسي في جامعة بغداد لاجراء الكشف الهندسي على موقع (إيوان كسرى) في قضاء المدائن ، ووضع الحلول المناسبة له بعد سقوط (بعض الآجرّ) منه وضعت خلال أعمال الصيانة السابقة”.  

وقال بيان الوزارة الذي تابعه “ناس” اليوم (10 آذار 2019) إن “وزير الثقافة تفقد (إيوان كسرى)، بصحبة المفتش العام، والشركة التشيكية المنفذة لأعمال الصيانة، ومدير عام الصيانة الاثرية، لمعرفة اسباب تساقط الاجر التي وضعت خلال اعمال الصيانة السابقة”. وأضاف أن “شركة (افرست) التشيكية المكلفة بأعمال الصيانة وقعت في بعض الأخطاء خلال عمليات صيانة الموقع”، مشيرا الى ان “اللجان السابقة رفضت استلام الموقع المذكور بسبب تلك الاخطاء”.  

وإيوان كسرى أو (طاق كسرى)، هو الأثر الباقي من أحد قصور كسرى آنو شيروان، يقع جنوب مدينة بغداد في موقع مدينة قطسيفون الواقعة في منطقة المدائن التابعة إداريا إلى محافظة بغداد، وتعرف محليا ولدى العامة بـ (سلمان باك).

يذكر أن هذا الأثر يمثل أكبر قاعة لإيوان كسرى مسقوفة بالأجرّ على شكل عقد من دون استخدام دعامات أو تسليح ما، ويسمى محليا ولدى العامة بـ (طاق أو طاك كسرى). وما يزال الإيوان المغطى محتفظاً بأبهته وكذلك الحائط المشقوق وتقوم دائرة الآثار في العراق بصيانة البناء والعناية به.

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

Loading ... Loading ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

Loading ... Loading ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل