Shadow Shadow

"من المبكر الحُكم على وعود حكومة عبدالمهدي"

هشام الذهبي يكشف أرقاماً “مخيفة” عن أيتام العراق: المسؤولون لا يجرؤون على دعمي مالياً!

18:55 الخميس 04 أبريل 2019
article image

بغداد – ناس

أكد الناشط المدني والباحث النفسي العراقي هشام الذهبي، وجود حوالي مليون و250 الف يتيم في العراق, معتبرا ان نسبة اهتمام الحكومة بالايتام لا تصل الى 10%, فيما اعتبر انه لايحتاج دعما ماديا من الحكومة ولا “يتجرأ احد على فعل ذلك”, مكتفيا بالدعم المعنوي منهم.

وقال الذهبي في لقاء صحفي خلال حضوره معرض اربيل الدولي للكتاب, وتابعه “ناس” اليوم (4 نيسان 2019), ان “الإحصائيات تتراوح بين 800 الف الى مليون و250 الف، وكل دور الدولة في جميع انحاء العراق تصل الى 23 دار وكل دار فيه من 600 الى 700 طفل فقط، أما البقية يتوزعون عند أقارب الأم أو الأب، والبقية قد يكونوا مشردين”

 

وحول التحديات التي واجهها الذهبي في افتتاح داره للايتام قال ان “كل المشاريع تتعرض للمعوقات خصوصاً في بدايتها، وكما هو معروف قبل عام 2003 كان العمل في هذا المجال غير مسموح ، ولكن بعد 2003 بدأنا العمل وواجهنا الكثير من المعوقات ومنها عدم وجود غطاء قانوني، لأن الدستور العراقي يمنع فتح دور أهلية للأيتام وهي للدولة حصراً، وكنا نعاني كثيراً لغاية ان اصبح المهندس محمد السوداني، وزيراً للعمل في الدورة السابقة، واعطاني فسحة من المجال لأقوم بعملي، ولكن قبله تعرضت للكثير من المشاكل وصلت الى حد إصدار أمر بإلقاء القبض علي”, مبينا انهم  “قالوا بأنني متجاوز على الدستور بإفتتاحي لدار أهلية واستغل الاطفال”.

 

وبين الذهبي انه “يرعى حالياً 52 طفلاً وهناك 6 شباب يديرون هذه الدار”, مشيرا الى انه “يتلقى دعما معنوياً من الحكومة العراقية فقط”، قائلا بأن “هذا يكفي في ظل هذه الظروف، والعراقيون يقومون بما عليهم والحمد لله، ان الدولة العراقية لديها كم كبير من المشاكل والفساد، وليس من السهل ان ترعى مشروع وتدفع له مبالغ، وكما اشرت فأن العراقيين يقومون بواجبهم”.

 

 

وحول اتصال مسؤولين به او تقديم الدعم المادي له, قال الذهبي: “أعتقد بأنه لا يوجد مسؤول يتجرأ للقيام بهذه الخطوة، ولكنهم أحياناً يتصلون بي ويقدمون لي دعماً معنوياً، مع ذلك نحاول دائما ان نتقرب للسياسي ليس للحصول على مكاسب مالية، وانما لننقل إليهم الحالات التي تمر بنا ليعالجوها”.

 

واضاف الذهبي ان “رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي كان قد ارسل بطلبي قبل تشكيل الكابينة الوزارية، وقال لي بأنه يتابعني وبأن لدي مقترحات تخص الإصلاح وكانت هذه المقترحات تتعلق بالطفولة وبالجانب الإنساني، واتمنى ان يتم تنفيذ هذا المقترح”.

وحول نسبة اهتمام الحكومة بالايتام قائل الذهبي “لا اعطيهم 10 من 100، إلا أن هذه الحكومة لا نستطيع ان نقيّم عملها لأنها لا تزال جديدة، وسنستطيع ان نقيم عملها بعد عام أو عامين ربما”, فيما اعتبر ان “المنظمات المدنية لم تقدم شيئاً، لا اريد التحدث عن أرقام، أريد ان ارى الواقع”.

 

المصدر: روداو

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل