Shadow Shadow

"خطاب المرجعية خطير ومُقلق"

نصيّف: عبدالمهدي لا يتحمّل كامل المسؤولية.. وقيادي في الحكمة: الموالون سيعارضون!

22:40 السبت 10 أغسطس 2019
article image

بغداد – ناس

قال القيادي في تيار الحكمة، علي الجوراني، السبت، إن “الاصوات المعارضة للحكومة سترتفع خلال الفترة المقبلة”.

وقال الجوراني – لبرنامج سياسي الأبعاد الذي تقدمه الزميلة بتول الحسن وتابعه “ناس” اليوم (10 آب 2019) – إنّ “الأشهر الثلاثة المقبلة ستشهد ذهاب مؤيدي الحكومة للمعارضة”.

وحول رؤية النجف للأداء الحكومي، ومستقبل الفعالية السياسية في البلاد ذكر الجوراني إن “خطاب المرجعية يشهد تصاعدا، وهو بدأ يركز على الاداء الحكومي”، مشيرا إلى أن “المرجعية اشعلت الضوء الاحمر أكثر من مرة، وخطابها يحتم على الحكومة ومؤيديها الدخول في حالة إنذار وقلق”.

وفي البرنامج أيضا قالت عضو دولة القانون وهيئة النزاهة النيابية، عالية نصيف إنّ “انتقادات البعض للمرجعية وقحة وتعدٍّ على مقامها وأن التغريدات المنتقدة للمرجعية محاولة للذهاب بالدولة الى ما فوق المدنية”.

واعتبرت نصيف أنه “لولا فتوى الجهاد لما استطاع البعض انتقاد المرجعية، ومن ينتقد المرجعية يحمل أجندات معينة”، ولفتت إلى أن “المعارضة شرف لمن يتقلدها وأن قوة الحكومة تكون في المعارضة اذا كانت تقويمية”.

وأضافت أنه “من الممكن أن تكون الحكومة معرضة للسقوط”.

وبشأن أداء رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي ذكرت نصيف أن “إيران انقذت عبد المهدي من السقوط عندما لم تقطع الكهرباء، وأنه (أي: عبدالمهدي) مُكبّل بإرادة القوى السياسية”، موضحة أن “الأمر الديواني الخاص بالمفتشين قد يكون القشة التي تقصم ظهر البعير”.

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل