Shadow Shadow

بعد انتظار 10 أعوام

وصول حزمة تعزيزات جديدة إلى مستشفى النسائية والأطفال في الديوانية

12:20 الثلاثاء 25 يونيو 2019
article image

الديوانية – ناس

أعلنت المديرة العامة لصحة الديوانية لمياء الحسناوي، الثلاثاء، شراء وتجهيز 21 حاضنة لسد النقص الحاصل في حاضنات الاطفال بردهة الخدج في مستشفى النسائية والاطفال وذلك  للمرة الاولى منذ عشر سنوات.

وقالت الحسناوي في تصريح لـ”ناس”، اليوم (25 حزيران 2019)، إن “ردهة الخدج في مستشفى النسائية والاطفال جهزت بــ (21) حاضنة للاطفال الخدج وهي المرة الاولى منذ العام 2009، وذلك لتلافي الاضرار  الصحية التي من الممكن ان يسببها النقص الحاصل فيها بسبب الزيادة في نسبة الولادات والطاقة الاستيعابية المحدودة  للمستشفى”، مشيرةً إلى أن “هذا العدد هو وجبة اولية وسيتم التجهيز بعدد اخر في الايام المقبلة لتوفير العناية للاطفال المحتاجين لمثل هذه الاجهزة التي تساعدهم على تخطي مرحلة صحية ربما قد تكون حرجة “.

وأضافت الحسناوي، أن “منتصف شهر تموز المقبل سيشهد افتتاح ردهة جديدة خاصة بالاطفال، إضافة إلى ردهة خاصة بالاطفال المصابين بالامراض الانتقالية بواقع 14 سريرا سيتم افتتاحها الاسبوع القادم”، لافتة إلى أن “المحافظة بحاجة إلى مستشفى ثان ليستوعب الكثافة السكانية للمحافظة وامتصاص الزخم الحاصل عليها “.

وكان نشطاء على موقع الفيسبوك قامو بنشر صور لطفلين داخل حاضنة واحدة  قالو عنها انها في ردهة الخدج بمستشفى النسالئية والاطفال في الديوانية منتقدين التهاون الحاصل تجاه هؤلاء الاطفال، والذين يعانون بالاصل من امراض حرجة وعدم اكتمال في النمو، بحسب ما تم تداوله، الامر الذي رده عاملون في المستشفى بأنه لايوجد محاذير  في هذا الإجراء .

يشار إلى أن مستشفى النسائية والأطفال التعليمي في الديوانية هي المؤسسة الصحية الوحيدة التي أسست سنة ١٩٨٤ عندما كان نفوس الديوانية ٣٠٠٠٠٠ ألف نسمة ، والان وصل نفوس المحافظة ١٤٠٠٠٠٠ نسمة تقريبا و تستقبل المرضى من أقضيه المحافظة، بالإضافة إلى قضاء الشوملي في محافظة بابل وقضاء الرميثة من محافظة المثنى (لقرب المسافة الى الديوانية).

وتضم  المستشفى خدجين ( خدج معقم ٢٥سرير وخدج منزلي ٣٥سرير ) وكلاهما يستوعبان 60 مريض تقريبا ويصل عدد الولادات اليومية فيها ما يقارب  40 إلى 50 ولادة  اضافه الى الولادات التي تصل في  المستشفيات الأهلية الى  حوالي20 ولادة يوميا والتي يدخل حوالي الثلث منها الى ردهة الخدج في مستشفى النسائية والاطفال  .

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل