fbpx
Shadow Shadow

قال إن الاوضاع الامنية في قضاء خانقين "سيئة"

مجلس ديالى لـ”ناس”: “القتل والسرقة” تجبر فلاحين على ترك اراضيهم

12:30 الإثنين 21 يناير 2019
article image

ديالى – ناس

كشف مجلس محافظة ديالى، الإثنين، عن أوضاع قضاء خانقين شمال شرقي المحافظة، فيما أشار إلى تصاعد أعمال العنف والسرقة والضغط على فلاحين لترك أراضيهم.

وقال عضو المجلس هوشيار اسماعيل، لـ”ناس”، اليوم (21 كانون الثاني 2019) إن “مناطق قضاء خانقين شمال شرقي ديالى، تعاني منذ أحداث فرض القانون في 16 أكتوبر حالة من التدهور الأمني وبروز أعمال غير قانونية، حيث شهدت حتى الآن أكثر من 300 حادث إجرامي وجنائي متمثلة بقتل وخطف وحرق معامل وقصف قرى، آخرها إستشهاد شرطيين مساء أمس”.

وأشار اسماعيل، إلى “وجود جهات تمارس ضغوطاً على الفلاحين لترك أراضيهم في خانقين وجلولاء والشيخ بابا، ما دفع سكان القرى الى النزوح صوب إقليم كردستان بسبب الأحداث التي تعانيها مناطقهم”، مبيناً أن “الظواهر السلبية ارتفعت في خانقين منها سرقات المنازل والمحال بشكل يومي الأمر الذي دفع غالبية المنازل الى تقوية ابواب منازلها ونصب كاميرات مراقبة لها”.

وبشأن نشاط خلايا داعش أكد إسماعيل، أن “المناطق التي تنتشر فيها تلك الخلايا قرب الزور ونهر الوند، مما أدى الى تكرار أعمال العنف في القرى المجاورة”، لافتاً إلى أن “كل هذه الأحداث، بسبب الفراغات الأمنية الناتجة، عن إنسحاب قوات البيشمركة والأسايش من خانقين”.

وتابع “بالرغم من ان قوات البيشمركة لها دور فعال في تعزيز الامن الا ان قسم من المسؤوليين والسياسيين ينظرون اليها نظرة سلبية”، مطالباً الحكومة بـ “إعادة النظر في أوضاع خانقين وتعزيز القوات الأمنية فيه وتعيين على الأقل 200 شخصاً من أهالي القضاء بقسم الشرطة لمعرفتهم بجغرافية المنطقة واستثمار علاقاتهم إستخبارياً وأعادة ثقة الأهالي بالأجهزة الأمنية”.

وأضاف اسماعيل، أن “من المهم ان يتم إشراك قوات البيشمركة بالملف الأمني لسد الفراغات وإنقاذ المدينة مما تعانيه”.

 

 

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل