fbpx
Shadow Shadow

دقيقة صمت لم تنفذ!

لا شارات سوداء على قمصان لاعبي أسود الرافدين في مواجهة إيران

17:06 الخميس 14 نوفمبر 2019
article image

ناس – بغداد 

غابت الشارات السوداء عن قمصان لاعبي المنتخب الوطني العراقي، الخميس، في انطلاقة المواجهة المهمة أمام إيران ضمن تصفيات كأس العالم.

ولم يرتد اللاعبون شارات سوداء في تكريم لضحايا الاحتجاجات التي تشهدتها البلاد، على الرغم من تأكيد الاتحاد العراقي لكرة القدم، الحصول على موافقة الاتحاد الدولي “فيفا”.

كما لم يقف لاعبو المنتخب، دقيقة الصمت حداداً على أرواح الضحايا، والتي أشار إليها الاتحاد أيضاً.

وأعلن الاتحاد العراقي لكرة القدم، موافقة الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا”، على ارتداء الشارات السوداء وقراءة سورة الفاتحة من قبل لاعبي المنتخب الوطني قبل مباراة إيران، تكريما لضحايا الاحتجاجات في العراق.

وقال الناطق باسم اتحاد الكرة حسين الخرساني في حديث لـ “ناس”، أمس الأربعاء (13 تشرين الثاني 2019)، إن “الاتحاد خاطب الاتحاد الدولي، بناءً على طلب الجماهير بفعالية تدعم الاحتجاجات في العراق وتكرم الضحايا”.

وأضاف، أن “الاتحاد الدولي لكرة القدم وافق على ارتداء لاعبي المنتخب الوطني للشارات السوداء وقراءة سورة الفاتحة قبل المباراة أمام المنتخب الإيراني ضمن تصفيات كأس العالم”.

وتعليقاً على مقترح ارتداء “الكمامة” من قبل اللاعبين، قال الخرساني، إن “ذلك غير ممكن مطلقاً”.

وأعلن الاتحاد العراقي أمس، أن نظيره الآسيوي، حذر من ارتداء لاعبي المنتخب كمامات قبيل انطلاق المباراة أمام إيران ضمن التصفيات المزدوجة المؤهلة لكأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.

ودعا الصحفي الرياضي علي نوري، في وقت سابق، لاعبي المنتخب الوطني بكرة القدم إلى نقل معاناة شباب العراق الذين يواصلون الاحتجاجات منذ أسابيع، عبر ارتداء “كمامة” أثناء عزف النشيد الوطني في المباراة القادمة أمام إيران.

وقال نوري في منشور تابعه “ناس”، : “إلى لاعبينا الغيارى، إلى جنود الوطن … شباب العراق بحاجة لكم، انقلوا معاناتهم إلى كل بقاع الدنيا، وليكون موقفكم موقف الرجال الاشاوس”.

وأضاف، أن “المطلوب منكم ارتداء (كمامة) من قبل لاعبينا والجهاز الفني والاداري ومصطبة الاحتياط خلال مباراة منتحبنا الوطني مع المنتخب الايراني، الكمامة يتم ارتداؤها أثناء عزف النشيد الوطني حيث ستتجه كل الكاميرات نحوكم وستنقلون معاناة شباب روت دمائهم أرض الوطن”.

كما خاطب نوري، الجماهير الرياضية العراقية في الأردن، مؤكداً أن “دورهم سيكون كبيرا ومهما”، داعيا إياهم إلى “ارتداء الكمامة أيضا للتعبير عن شجبهم وسخطهم لما يجري من حالات قتل وخطف للمتظاهرين وللناشطيين المشاركين في الاحتجاجات”.

وطالب الصحفي الرياضي، اتحاد الكرة “بارسال كتاب الى الفيفا بالسماح للاعبينا ارتداء (الشارات السوداء) مع شرح المسببات لذلك وستأتي الموافقة دون اي اعتراض، وهذا مبدأ معمول به في كل دول العالم”، كما اقترح الهتاف من قبل الجماهير عند الدقيقة 25 من عمر المباراة بصوت موحد: “نريد وطن، لتصل اصوات الجمهور من عمان الى ساحة التحرير وكل ساحات الاعتصام، وفي ارض الله الواسعة وليسمع من به صمم”.

وأكد نوري، أن “هذه الخطوات ستهز العالم، وستكون حديث وسائل الاعلام العربية والعالمية، وسيعرف كل سكان الأرض أن هناك شباب عزل يقتلون بدم بارد دون أن يهتز ضمير الإنسانية لمعاناتهم”، داعيا إلى “التفاعل مع مبادرته عبر ارتداء الكمامة، للعوائل والأطفال والنساء ونشر صور توثق تلك اللحظات، عبر الحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي تحت وسم (كمامة_وطن)”.

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

على مدار الساعة

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل