Shadow Shadow

كوافير عراقي يخطف الأنظار في فرنسا: تزدحم عليه النجوم

19:38 الإثنين 01 يوليو 2019
article image

بغداد – ناس  

لطالما أثارت تسريحات النجم الفرنسي بول بوغبا حديث وسائل الإعلام، وذلك لاختلافها عن تسريحات الشعر العادية، فهي أكثر “بهرجة” وتنوعا بالألوان، وخطفا للأنظار، ولكن ما لا يعرفه كثيرون هو أن شابا عراقيا هو “العقل المدبر” لتلك التسريحات.

أحمد السنوي هو حلاق عراقي شاب، لم يتجاوز الـ29 من العمر، أتاحت له موهبته أن يصبح حلاق نجوم البريميرليغ الرسمي.

وبدأ السنوي ممارسة الحلاقة كموهبة في المنزل، بعد أن هاجر مع عائلته من بغداد للعاصمة الإنجليزية لندن عندما كان يبلغ من العمر 8 أعوام، ليصقل موهبته بحلاقة شعره بنفسه، ثم حلاقة شعر أفراد عائلته وأبناء الجيران.

وفي عام 2013، قرر السنوي وشقيقه افتتاح محل حلاقة أطلقا عليه اسم ” A Star Barbers”، قبل أن يحصل على عمل يتمثل بحلاقة الشعر للاعبي نادي تشلسي الإنجليزي تحت 21 عاما.

وقال السنوي في حديث خاص لموقع “سكاي نيوز عربية”: “بينما كنت أقوم بحلاقة الشعر للاعبي تشلسي الشباب، تلقيت في يوم من الأيام مكالمة هاتفية من قائد الفريق الأول لتشلسي، جون تيري، الذي طلب مني الحضور لمركز التدريب، وحلاقة شعره”.

ومن هنا بدأت الحكاية، فبعد حلاقته لشعر قائد المنتخب الإنجليزي السابق جون تيري، بدأ زملاء اللاعب في تشلسي بطلب السنوي لحلاقة شعرهم.

وبمساعدة وسائل التواصل الاجتماعي، وترويج نجوم تشلسي له، أصبح السنوي شيئا فشيئا، الحلاق الأول لنجوم كرة القدم.

وعند متابعة حساب السنوي على إنستغرام، تكتشف فيديوهات كثيرة له مع النجم إيدين هازارد، الذي انتقل مؤخرا من تشلسي لريال مدريد الإسباني.

وتعليقا على هذه الفيديوهات قال السنوي: “هازارد صديق مقرب لي، حيث أقوم بحلاقة شعره منذ أعوام، كما أني سأسافر الثلاثاء لمدريد لحلاقة شعره هناك”.

وأصبح السنوي كذلك الحلاق المفضل لدى الفرنسيان كيليان مبابي وعثمان ديمبيلي، ونجوم منتخب إنجلترا جيسي لينغارد وماركوس راشفورد، وحتى أساطير اللعبة مثل الفرنسي تييري هينري، ولكن التسريحات الأكثر “جرأة” هي تلك التي يقوم بها السنوي للفرنسي بول بوغبا.

وأوضح الحلاق العراقي الشاب: “جميع تسريحات بوغبا التي تثير الأنظار خلال الموسم قمت أنا بابتكارها، ومنها التسريحة التي حفر عليها وسم “المساواة” (Equal)”، وهي الشعار الذي دعى فيه بوغبا لنبذ العنصرية، والتي تحدثت عنها وسائل الإعلام كثيرا”.

ولم تقتصر قائمة زبائن السنوي على نجوم الكرة فقط، بل شملت المدرب البرتغالي الشهير جوزيه مورينيو، الذي قام السنوي بحلاقة شعره عندما كان مدربا لتشلسي.

وحول ذلك أوضح السنوي: “لقد قصصت شعر مورينيو يوم إقالته من تشلسي، أتذكر أن الأجواء كانت مشحونة يومها، وبعد أن حلقت له شعره (مورينيو)، سمعت بخبر إقالته في نفس اليوم”.

ولكنه أكد أن مورينيو كان لطيفا معه: “عندما كنت أنتظر اللاعبين للانتهاء من التدريبات، رآني مورينيو في غرفة الطعام، وقال لي مازحا هل أنت لاعب جديد معنا في تشلسي؟ ضحكت وقلت له يجب عليكم أن تمنحوني تجارب أداء”.

ولم يفرق المونديال الأخير في روسيا بين السنوي وصديقيه النجمين بوغبا وهازارد، حيث تم تعيينه كحلاق رسمي لمنتخبي فرنسا وبلجيكا خلال المونديال.

nasn

كوافير عراقي يخطف الأنظار في فرنسا: تزدحم عليه النجوم

nasn

وعن هذه التجربة بيّن السنوي: “كان شعورا رائعا في روسيا، وخاصة عندما أحرزت فرنسا اللقب، ووجه النجمين بوغبا وبينجامين ميندي الشكر لي وأهدياني لقب كأس العالم، خلال فيديوهات نشروها، كان أمرا رائعا”.

وأشار السنوي إلى أنه نجح بإقناع عدد من نجوم الكرة بتغيير تسريحة شعرهم “للأفضل”: ” لقد أقنعت دييغو كوستا بقص شعره الطويل، مما جعله يظهر بشكل أفضل، كما أن هازارد كان يحلق شعره بنفسه، ولكن الأمر تغير بعد أن تعرف علي، لقد هذبت له شعره ومنظره كثيرا”.

أما عن أسرار اللاعبين، فقال السنوي أن لديه “الكثير منها”، ولكنه رفض الكشف عنها، لأن جميع اللاعبين أصبحوا أصدقاءه على الصعيد الشخصي، كما أن صفة “كاتم الأسرار” هي صفة الحلاق الجيد، على حد وصفه.

وفيما يتعلق ببلده الأم، قال السنوي إن ذكرياته جميلة عن بغداد، فقد عاش طفولة مرحة في التسعينيات، قبل هجرته لبريطانيا، مضيفا “دائما أخبر اللاعبين أنني من العراق، وعادة ما تكون ردة فعلهم إيجابية تجاه الأمر. لا أخفي أصلي أبدا، ويسعدني أن أعكس صورة جميلة عن العراق”.

وعن حلمه القادم، قال السنوي: “أحلم بحلاقة شعر النجمين ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو يوما ما”.

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل