fbpx
Shadow Shadow

قيادي في العصائب يقدم ارقاماً مغايرة لحصيلة الضربة الأميركية ضد الكتائب

21:01 الأحد 29 ديسمبر 2019
article image

بغداد – ناس

كشف القيادي في حركة عصائب أهل الحق جواد الطليباوي، الأحد، عن حصيلة مغايرة لما أعلنته وزارة الدفاع الأميركية بشأن القصف الأخير الذي طاول مقرات لحزب الله في العراق وسوريا. 

وقال الطليباوي في تدوينة تابعها “ناس” اليوم (29 كانون الأول 2019) إن “الضربات الأمريكية استهدفت سبعة مواقع تابعة للواء ٤٥ و ٤٦ حشد شعبي، ونفذت بواسطة الطيران الحربي الامريكي”.

وأكدت خلية الإعلام الأمني سقوط عشرات الجرحى ومقتل 4 في ضربة جوية أميركية ضد مقار تابعة للحشد الشعبي غرب الأنبار.

وجاء في بيان تلقى “ناس” نسخة منه “في تمام الساعة السابعة مساء اليوم تعرض مقر اللواء 45 الحشد الشعبي في الموضع الدفاعي على الحدود العراقية – السورية ضد عصابات داعش الارهابية في منطقتي غابة سلوم و الحرش غرب الانبار الى ثلاث ضربات جوية امريكية أدت الى استشهاد اربعة مقاتلين احدهم معاون امر اللواء وإصابة ٣٠ مقاتلاً من منتسبي اللواء كاخبار اولي . والتفاصيل لاحقًا قيادة العمليات المشتركة 29 كانون اول 2019”.

وأعلنت وزارة الدفاع الأميركية، الأحد، شن غارات على 5 منشآت لكتائب حزب الله في العراق وسوريا، رداً على مقتل أميركي، بعد هجوم على قاعدة كي وان في محافظة كركوك قبل يومين.

وقالت الوزارة في بيان، اطلع عليه “ناس”، اليوم، (29 كانون الأول 2019)، إنه “استجابةً لهجمات متكررة من كتائب حزب الله على القواعد العراقية التي تستضيف قوات التحالف الخاصة، شنت القوات الأمريكية ضربات دفاعية دقيقة ضد خمس منشآت تابعة له في العراق وسوريا ستؤدي إلى إضعاف قدرته على تنفيذ هجمات في المستقبل ضد قوات التحالف”.

وأضاف البيان أن “الأهداف الخمسة تشمل ثلاثة مواقع للكتائب، في العراق، واثنين في سوريا”، مردفاً “شملت هذه المواقع مرافق تخزين الأسلحة ومواقع القيادة والسيطرة التي يستخدمها حزب الله للتخطيط وتنفيذ الهجمات على قوات التحالف”.

وتابع “تضمنت الضربات الأخيرة لحزب الله هجوماً صاروخياً بأكثر من 30 صاروخاً على قاعدة عراقية بالقرب من كركوك، أسفر عن مقتل مواطن أمريكي وإصابة أربعة من أفراد الخدمة الأمريكية واثنين من أفراد قوات الأمن العراقية”.

وأردف البيان “تحترم الولايات المتحدة وشركاؤها في التحالف السيادة العراقية احتراماً كاملاً، وتدعم عراقاً قوياً ومستقلا، ومع ذلك، لن يتم عرقلة الولايات المتحدة عن ممارسة حقها في الدفاع عن النفس”.

وشددت الوزارة على أنه “يجب على إيران وقف هجماتها على الولايات المتحدة وقوات التحالف، واحترام سيادة العراق، لمنع أي أعمال دفاعية إضافية من جانب القوات الأمريكية”.

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل