Shadow Shadow

قبيلة أم عقيدة !

10:02 الإثنين 13 مايو 2019
article image

حارث حسن*

مشكلة ما يعرف بسياسات الهوية هي أنها تنطلق من مبدأ عادل وأخلاقي يقوم على ضرورة عدم امتهان الأفراد الذين ينتمون إلى جماعة أو فئة (عرقية أو دينية أو  طبقية) بسبب انتمائهم هذا الذي لا يد لهم فيه، لكنها في الغالب تنتهي إلى سجن هؤلاء الأفراد في الجماعات التي ينتمون اليها حتى لو لم يشاءوا ذلك.

سياسات الهوية تنتج قبلية مابعد حداثية، تتحول فيها الجماعة التي يفترض أنها تحررت من التعسف وإلغاء الخصوصية باسم الحداثة  والتجانس، إلى قوة متعسفة جديدة تمارس ديكتاتوريتها الخاصة باسم تلك الخصوصية.  تقرر الجماعة (وهذا يعني مراكز القوى التي تهيمن فيها) أن تعيد انتاج خصوصيتها -بما يعنيه ذلك من إعادة انتاج هيمنة تلك المراكز- عبر وضع حدود لما هو مقبول وغير مقبول فيما يخص هوية الجماعة.

داعش مثلا، كانت تمثل في أحد أبعادها محاولة لانتاج وفرض وتنميط هوية الجماعة السنية،  إلا أن توازنات القوى لم تسعف مشروعها بشكل تام. في المقابل، فإن عملية إعادة انتاج الهوية الشيعية تمر بمرحلة جديدة في العراق حيث تغدو الدولة ومؤسساتها وأجهزتها العنفية والأيديولوجية في خدمة مراكز القوى التي تتولى عملية إعادة الإنتاج تلك.

مايسمى هنا باحترام العقائد وتحريم المساس بالرموز يدخل – بلغة العلوم الاجتماعية – في إطار تأكيد حدود الجماعة التي تفصلها عن الجماعة الاخرى ، والتي ترسم حدود مايسمى بالخطاب المنشق (اي حدود تسامح الجماعة مع المختلف في داخلها).

ولأنها ليست قضية “معتقدات” بقدر ما هي قضية هويات، فان ما يطرح بوصفه احتراما لـ “عقيدة” الجماعة هو في أصله محاولة لتأكيد هيمنة خطاب محدد عن – وفي-تلك الجماعة، وهو خطاب السلطة المتمكنة سياسياً وعنفياً وثقافياً.

الطوائف اليوم ليست – كما يعتقد البعض – هويات قديمة يجري بعثها بسبب نكوص الحداثة، بل هي هويات يتم اختراعها باستخدام حتى بعض أدوات تلك الحداثة الملعونة ممزوجة برواية منتقاة عن الماضي. إنها بنت القبلية ما بعد الحداثية.

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل