fbpx
Shadow Shadow

في ديالى.. حملة “مختلفة” لإزالة التجاوزات.. قناة مندلي تبث الحياة

18:07 السبت 21 سبتمبر 2019
article image

بغداد- ناس

نفذت الجهات المعنية في محافظة ديالى، الاسبوع الماضي، حملة لإزالة التجاوزات عن قناة مندلي الاروائية وإحالة 30 متجاوزاً للمحاكم، وجاءت تلك الحملة بعد ان شهدت المحافظة موجة نزوح مختلفة؛ بسبب عدم وصول المياه لقرى شرقي ديالى.

وقال مدير عام الموارد المائية في محافظة ديالى مهند المعموري في حديث لـ”ناس” اليوم (21 ايلول 2019)، ان “هذا الأسبوع الماضي شهد تنفيذ حملتان لرفع التجاوزات الحاصلة على مسار قناة مندلي الاروائية والتي تعيق وصول المياه إلى قرى ومناطق كثيرة منها الندا وناحية مندلي شرقي ديالى”.

وأضاف أنه” تم رفع عشرات التجاوزات منها وإحالة نحو 30 متجاوزا للمحاكم لاتخاذ الإجراءات اللازمة بحقهم”، مؤكدا أن” المياه طبيعية الآن في قناة مندلي ومديرية الموارد المائية مستمرة برفع التجاوزات عن الأنهر والجداول المائية”.

وفي (13 ايلول 2019) اعلن عضو مجلس ديالى عامر الكيلاني في إن”مناطق شرقي ديالى خاصة قرى الندا تعاني من شحة مياه حادة نتيجة عدم وصولها اليهم بفعل التجاوزات الحاصلة على مسارات الأنهر وخاصة قناة مندلي الرئيسة”.

ويضيف أن”التجاوزات على قناة مندلي الرئيسة في مناطق مياح قرب المقدادية من قبل المزارعين تمنع وصول المياه الى أهالي قرى الندا ومندلي أي بما يقارب 50 قرية “.

ولفت الى أن”شحة المياه أجبرت الكثير من العوائل على ترك منازلها والهجرة الى مناطق أخرى، وبلغت حصيلة العوائل التي نزحت منذ بدء هذا العام وحتى الآن نحو 100 عائلة ، وهذا مؤشر تجاوز الإرهاب في خطره ، لأن الأهالي تحملوا أحداث داعش والقاعدة الإرهابية ولكن المياه دفعتهم للنزوح نتيجة عطشهم ونفوق مواشيهم وجفاف آبارهم”.

ودعا الكيلاني الى “ضرورة رفع التجاوزات على صدر قناة مندلي من جهة المقدادية وإيجاد حلول عاجلة لإيصال المياه الى ناحية مندلي وقراها لإنقاذ سكانها الذين يزيد عددهم عن الـ33 ألف نسمة”.

فيما أكد عضو المجلس المحلي لناحية مندلي حيدر ستار نعمان لـ”ناس” أن” مناطق مندلي تعد بطبيعتها مرتفعة وتواجه صعوبة بوصول المياه منذ نحو 20 سنة ، حيث كانت سابقا تصلها المياه عن طريق قناة مندلي ولكن التجاوزات على الأخيرة في منطقة مياح بقضاء المقدادية أصبحت تمنع المياه من الوصول بالوقت الراهن”.

وتابع نعمان أن” الأهالي يعتمدون الآن على الآبار الإرتوازية التي قمنا بربطها في أنابيب الإسالة للغسيل ، ومحطات التحلية للشرب”،وأكد أنّ “مشكلة المياه في مندلي أصبحت معضلة على الحكومة رغم أنها ليست بالمهمة الصعبة”.

وطالب عضو المجلس بـ”رفع التجاوزات الحاصلة الى مسار قناة مندلي لضمان وصول المياه الى محطة الضخ في منطقة الجسر لإيصالها الى مناطق الناحية”.

وفي السياق، قال المواطن محمد النداوي من أهالي قرى الندا، “مناطقنا تعاني من انعدام المياه الحلوة الصالحة للشرب منذ فترة ليست بالقليلة، حيث إن أغلب الأهالي يعتمدون على مياه الآبار والتحلية”.

وأشار الى أن “هناك محطات معدودة للتحلية ويقوم الأهالي بشراء مياه الشرب منها”، مبينا “أننا في أغلب الأحيان نستخدم مياه الآبار للمواشي فقط كونها مالحة، ونقوم بشراء حوضيات مياه للغسيل”.

وكانت ناحية مندلي في ديالى قد خاطبت الحكومة والموارد المائية لإزالة التجاوزات على مسارات الأنهر عدة مرات خلال السنوات الماضية.

 

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل