Shadow Shadow

"نساء بأقراط البارود"

فيلم إيراني عن أطفال ونساء داعش يثير تساؤلات.. ماذا قال المخرج؟   

22:55 الجمعة 05 يوليو 2019
article image

بغداد – ناس

أثار الفيلم الوثائقي (نساء بأقراط البارود) للمخرج الايراني رضا فرهمند تساؤلات عدة بين الحاضرين من جمهور مهرجان كرامة-بيروت لأفلام حقوق الإنسان حول معاناة النساء في المناطق التي سيطر عليها تنظيم داعش.

ووفقا لتقرير رويترز تابعه “ناس” اليوم (5 تموز 2019) فإن “الفيلم يبدأ بتقرير صحفي تجريه مراسلة حربية عراقية عام 2016 عن عمليات الجيش العراقي للتصدي لتنظيم داعش في مناطق تلعفر وكوجو والحويجة”.

وقال المخرج في مقابلة مع رويترز ”أردت ان أظهر الأحداث غير المرئية والمواضيع الحقوقية البحتة في الفيلم، لنقل أفظع معاناة إنسانية في التاريخ الحديث، فما حصل في العراق وسوريا في الحرب الأخيرة هو أفظع من دراما إنسانية.. هو مأساة“.

وأضاف ”فيلمي هو العمل الأول الذي دخل هذه الجبهات في ذلك الوقت، والأول الذي نقل وجهة نظر الطرفين، وكنا نوجه أسئلتنا للطرفين من النزاع من دون البحث في الحق على من“.

والفيلم الذي فاز بجائزة لجنة التحكيم في مهرجان الألفية الدولي للأفلام الوثائقية في بلجيكا يكتسب قوته أيضا من الجرأة في إعلاء صوت نساء وأطفال همشهم الإعلام وهم ضحايا فعكس الجانب الإنساني والواقع الاجتماعي المصاحب لصعود وانحسار تنظيم داعش.

وقالت ثناء وهي سورية وناشطة في مجال حقوق الإنسان بعد الفيلم الذي استغرق عرضه 77 دقيقة ”الفيلم جريء ومهم، لكنه لم يحترم أساسيات حماية الاطفال والنساء وعرض وجوههم وكانت الصحفية توجه أسئلة قاسية لأطفال ونساء هم في وضع حرج“.

أما حسان وهو مصور فقال ”هذا الفيلم مهم لأنه يلقي الضوء على معاناة النساء كعنصر ضعيف في الحرب، من دون أن يكون لهن أي ذنب. فهن ظلمن من داعش ومن ثم ظلمن من الحكومات التي عاملتهن بشكل غير لائق وغير إنساني في كثير من الأحيان“.

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل