fbpx
Shadow Shadow

تحدث عن سيناريو مرعب..

عضو في اللجنة المالية: هذا ما سيحصل حال استيلاء ترامب على الأموال العراقية

22:30 الأحد 12 يناير 2020
article image

بغداد – ناس

كشف عضو اللجنة المالية النيابية فيصل العيساوي، الاحد، التبعات الاقتصادية التي قد تواجه العراق حال تنفيذ الولايات المتحدة الاميركية عقوباتها عليه.

وقال العيساوي في برنامج “وجهة نظر” الذي يقدمه الزميل نبيل جاسم، (12 كانون الثاني 2020)، إن ” ترامب هدد بالاستحواذ على اموال عراقية موجودة في البنوك الاميركية تقدر بـ35 مليار دولار اميركي، حال تطبيق قرار البرلمان العراقي القاضي بإنهاء التواجد الاميركي والزام الحكومة العراقية بذلك”.

واوضح العيساوي، أن “الإقتصاد العراقي مبني على الدولار الاميركي الذي يأتي من ايرادات تصدير النفط، وبإمكان ترامب ايقاف دخول الدولار إلى العراق وإيقاف الحوالات وبالتالي يشل الاقتصاد العراقي، كون أن جميع الحوالات في العالم تمر بمركز الحوالات في اميركا، وهذه العقوبات هي سهلة المنال بالنسبة لترامب”.

وتابع العيساوي، أنه “في حال تطبيق الولايات المتحدة الاميركية هذه العقوبات بحق العراق، فستكون فعلا عقوبات اشد من العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة الاميركية بحق ايران، كون ايران لديها منافذ اخرى للموارد وهي غير معتمدة في بناء اقتصادها على النفط فقط”.

واوضح عضو اللجنة المالية النيابية، أن “40 في المئة من الاموال العراقية موجودة في البنوك الاميركية و60 في المئة موجودة في بنوك دول اخرى لكنها بالدولار الاميركي وبالتالي لو كان هناك عقوبات على العراق فأن كل هذه الاموال ستستحوذ عليها الولايات المتحدة كونها عملة اميركية ولا يمكن ادخالها للعراق”.

وحذر العيساوي من تبعات ما يجري والعقوبات الاميركية قائلا : “لنكن مستعدين للدخول في صراع مع اميركا من خلال تعزيز الاصتاد العراقي وتقويته، ولا نعتمد فقط على الدولار في التعاملات الاقتصادية ومن ثم ندخل في صراع كهذا، ولا يجوز مباشرة وبلحظة واحدة نقول سندخل في صراع مع واشنطن”.

واختتم العيساوي حديثه، “نحن لسنا على إستعداد لمواجهة صراع بهذا الحجم، وغير قادرين على الصمود امام تبعات الموقف”.

كلمات المفتاح:

رأي

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

رأي

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل