fbpx
Shadow Shadow

عبدالمهدي يتذمر من العبادي.. ويطلب مساعدة “الإصلاح” و”البناء”

18:42 الإثنين 22 أكتوبر 2018
article image

بغداد – ناس

قالت صحيفة الحياة اللندنية، الاثنين، إن رئيس الوزراء المكلف، عادل عبدالمهدي، مستاء من سلسلة قرارات اتخذها سلفه حيدر العبادي، والتي تتضمن تنقلات في مواقع حكومية، فيما اشارت إلى أن الأول اشتكى لكتلتي “الإصلاح” و”البناء” من هذا الأمر، إذ تعهدتا بطرحه للنقاش في البرلمان.

وقالت الصحيفة، في عددها الصادر اليوم (22 تشرين الأول 2018)، إن “رئيس الوزراء المكلّف تشكيل الحكومة العراقية عادل عبد المهدي أبلغ الكتل السياسية استياءه من سلسلة قرارات يواصل سلفه حيدر العبادي إصدارها في فترة تصريف الأعمال، وتتضمن تعيينات وتنقلات لكوادر عليا في الوزارات قد تُربك عمل الحكومة الجديدة التي من المؤمل أن تُعرض على البرلمان قريباً.

ونقلت الصحيفة، عن مصادر لم تسمها، القول إن “عبد المهدي، بعد أن خاطب رئيس الجمهورية للتدخل، وكذلك العبادي، توجه إلى كتلتي «الإصلاح والإعمار» و«البناء»، اللتين تشكلان الغالبية في البرلمان، لإطلاعهما على تذمره من هذه القرارات، فيما تعهدت الكتلتان طرح القضية بشكل موسع داخل قبة البرلمان”.

ولفتت المصادر، بحسب الصحيفة، إلى أن “مكتب عبد المهدي يراقب عن كثب القرارات التي يصدرها مكتب العبادي، وينوي إعادة النظر فيها بعد نيل حكومته ثقة البرلمان”، مشيرة إلى أن “عبد المهدي سيواجه تحدياً كبيراً في إدارة حكومته التي يهيمن على غالبية كوادرها العليا دون منصب الوزير، حزب الدعوة على مدى ثلاث حكومات”.

وكانت وزارة النفط أصدرت أول من أمس، تعميماً نص على التريث في أمر فك ارتباط الشركات المشمولة بقانون تشكيل شركة النفط الوطنية الذي أصدرته الخميس الماضي، وهو من القرارات التي يتحفظ عنها عبد المهدي، بحسب الصحيفة.

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل