fbpx
Shadow Shadow

ألغى فكرة "النافذة الإلكترونية" ويعتزم توزيع الوزارات عبر المحاصصة!

عبدالمهدي “مستاء” من الضغوطات.. ومتخوّف من الإخلال بنصاب جلسة التصويت

23:24 الأحد 21 أكتوبر 2018
article image

بغداد – ناس 

قال قيادي في ائتلاف دولة القانون إن رئيس الوزراء المكلف عادل عبدالمهدي يعتزم استبدال قائمة مرشحي الوزارات باخرى خلال الساعات المقبلة بسبب الضغوطات السياسية التي تمارسها الكتل لاستبدال المرشحين بشخصيات اخرى, وسط خشية كبيرة لعبدالمهدي من تخلي الكتل عن الدعم النيابي والاخلال بنصاب الجلسة المخصصة لمنح الثقة.

 وقال النائب السابق عن ائتلاف دولة القانون جاسم محمد جعفر, الأحد, (21 تشرين الاول 2018) لـ “ناس” ان “رئيس الوزراء المكلف عادل عبد المهدي مستاء جدا من تدخل الكتل السياسية في الترشيحات الوزارية وهو يعتزم استبدال قائمة المرشحين للوزارة خلال الساعات المقبلة استجابة لها”.

 واضاف ان “عبدالمهدي يخشى من اتفاق الكتل السياسية على عدم الحضور في الجلسة المخصصة للتصويت على كابينته الوزارية والاخلال بالنصاب القانوني وبالتالي عدم حصول الحكومة على الثقة النيابية”.

 وتابع جعفر ان”رئيس الحكومة المكلف تخلى عن عزمه تعيين وزراء من المستقلين عبر النافذة الالكترونية والاكتفاء بتنصيب سياسيين متقدمين عبر الدائرة ذاتها “مبينا ان “سائرون التي يدعمها زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر والفتح التي يرأسها هادي العامري حصلا على حصة الاسد في الحكومة الحالية ابرزها الداخلية والنفط والصناعة والخارجية فيما ذهبت وزارة الثقافة لصالح المكون المسيحي”.

وتابع ان ” عبد المهدي دعا تحالفي الفتح وسائرون الى تقديم مرشح تركماني لشغل وزارة معينة كخطوة لارضاءهم  وتمثيلهم في الحكومة المقبلة”. مشيرا الى “الكابينة الوزارية شهدت اضافة وزارة جديد وهي وزارة المرأة ما يعني ان اي تقليص في عدد الوزارات لم يحدث فيما حصلت الكتل السنية على 7 وزارات ابرزهما الدفاع والاعمار والاسكان والاكراد 3 وزارات ابرزها المالية”.

ومن جانبه كشف رئيس كتلة بيارق الخير النيابية محمد الخالدي, الاحد, عن اتفاق لتشكيل كتلة سياسية جديدة مكونة من 8 نواب سميت بكتلة الطموح, مبينا ان الكتلة الجديدة ستسند اليها وزارة واحدة.

 وقال الخالدي في تصريح لـ”ناس” (21 تشرين الاول 2018)  ان, “بيارق الخير اتفقت مع ست نواب اخرين مستقلين على تشكيل كتلة نيابية تحت مسمى كتلة الطموح”. وتابع ان “بيارق الخير حصلت على رئاسة الكتلة الجديدة فيما سيتم اسناد وزارة لها بحسب الاستحقاق الانتخابي”.

واوضح الخالدي أن “سائرون والفتح هيمنا على معظم الوزارات السيادية فيما حصل تحالف البناء على وزارة الدفاع والاصلاح على الداخلية”.

 

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل