fbpx
Shadow Shadow

"خطأ لن يُغتفر"

طهران: الطائرة الأوكرانية سقطت بصاروخ ونعتذر عن ذلك!

08:30 السبت 11 يناير 2020
article image

بغداد – ناس

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني في تغريدة على حسابه الرسمي في تويتر، السبت، إن “إسقاط إيران الطائرة الأوكرانية مأساة كبيرة وخطأ لا يُغتفر”.

وذكر حسن روحاني في تغريدة أخرى أن “إيران نادمة جدا على الإسقاط غير المتعمد للطائرة الأوكرانية”.

من جانبها ذكرت قيادة الجيش الإيراني، بأن المسؤول عن كارثة الطائرة الأوكرانية، سيُحال فورا إلى القضاء.

وقدّم وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف السبت “اعتذارات” بلاده عن كارثة طائرة البوينغ الأوكرانية، بعد اعتراف القوات المسلحة الإيرانية بأن “الطائرة أُسقطت خطأ”.

وكتب ظريف في تغريدة على تويتر “يوم حزين”، مضيفا أن “خطأ بشريا في فترة الأزمة التي تسببت بها نزعة المغامرة الأميركية أدّيا إلى الكارثة”، معبرا عن “أسفه العميق واعتذاراته وتعازيه لشعبنا وعائلات الضحايا والأمم الأخرى التي تضررت” بالمأساة.

ويأتي الإعلان الإيراني عن أن الطائرة الأوكرانية التي سقطت، قد قصفت نتيجة خطأ بشري غير مقصود، بعد أن رجحت عدة دول غربية أن تكون الطائرة وهي من طراز “بوينغ 737” قد سقطت من جراء التعرض لصاروخ إيراني.

وسقطت الطائرة بعد فترة وجيزة من الإقلاع، ووقع الحادث في الليلة التي شهدت إطلاق إيران لعدة صواريخ صوب قاعدتين عسكريتين في العراق، انتقاما لمقتل قائدها العسكري البارز، الجنرال قاسم سليماني، في ضربة جوية أميركية، في الثالث من يناير الجاري، قرب مطار بغداد.

ويوم الجمعة، أعلن رئيس جهاز أمن الدولة الأوكراني (إس.بي.يو)، إيفان باكانوف، عن وضع احتمالي الهجوم الصاروخي أو الإرهاب على رأس الأسباب المحتملة وراء تحطم طائرة الركاب الأوكرانية في إيران.

وطالب الاتحاد الأوروبي، الجمعة، بتحقيق “مستقل وذي مصداقية” بشأن حادثة تحطم الطائرة الأوكرانية في إيران، والتي أسفرت عن مقتل 176 شخصا كانوا على متنها.

وقال المتحدث باسم المفوضية الأوروبية، شتيفان دي كيرسمايكر، للصحفيين: “من المهم جدا بالنسبة إلينا أن تأخذ التحقيقات شكل تحقيق مستقل وذي مصداقية يجري بشكل يتناسب مع قواعد منظمة الطيران المدني الدولي”، حسبما نقلت “فرانس برس”.

 

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

على مدار الساعة

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل