fbpx
Shadow Shadow

"اندفاعة محب"؟

صفحة تحمل اسم وزير الصحة المستقيل تواصل اطلاق النداءات الثورية إلى الشعب!

16:21 الثلاثاء 17 سبتمبر 2019
article image

 

 

بغداد – ناس

منذ اعلان وزير الصحة علاء العلوان استقالته من منصبه، تنشر صفحة في “فيسبوك” تحمل اسمه، دعوات إلى “ثورة” و”انتفاضة” ضد “تجارة الأحزاب” و”المتنفذين”، فيما نفى مصدر مقرب من الوزير المستقيل صلة العلوان بها.

ففي الخامس عشر من الشهر الجاري، أي بعد ساعات من إعلان استقالة العلوان، نسبت الصفحة إلى الوزير المستقيل القول، “أضع استقالتي من أجل شعبي، فلا أنا ولا غيري قادر على التغيير والإصلاح بدون انتفاضة شاملة”.

 

وتوالت المنشورات المماثلة عبر الصفحة، إذ نشرت مطلع القصيدة الشهيرة لأبي القاسم الشابي، “إذا الشّعْبُ يَوْمَاً أرَادَ الْحَيَـاةَ … فَلا بُدَّ أنْ يَسْتَجِيبَ القَـدَر”، وذيلته بعبارة “كفى صمتاً”.

 

ثم نشرت الصفحة تعليقاً آخر منسوباً للعلوان، ورد فيه أن “الهيكلة الإدارية والتجديد والتطوير في الواقع الصحي لا يبنى على تجارة الأحزاب والمتنفذين”، وفي منشور آخر، نسبت الصفحة للعلوان القول، “نحتاج ثورة تصحيح حقيقية يقودها الشعب ويتصدرها الفقراء”، ثم نسبت له أيضا القول، “أنتم مصدر الطاقة الحقيقية.. شكرا لدعمكم”.

 

وبالرغم من أن الصفحة لا تضم إلا 5 آلاف متابع، إلا أن منشوراتها لقيت اهتماما كبيرا، إذ حرص المئات من متابعيها، على مشاركة منشوراتها والتعليق عليها ووضع علامات الإعجاب.

 

لكن مصدرا مقربا من الوزير المستقيل، أبلغ “ناس” اليوم (17 أيلول 2019)، بأن “العلوان لا صلة له بهذه الصفحة، لا من قريب ولا من بعيد”، مشيراً إلى أن وزير الصحة المستقيل، “غادر العراق، بعد استقالته، وأغلق جهاز الهاتف الذي يستخدمه في التواصل العام”.

 

من جهته، قال الإعلامي العراقي عماد الخفاجي لـ “ناس”، إنه تواصل مع العلوان ومع مقربين منه، وتأكد من أن الصفحة المذكورة، لا صلة لها بالوزير المستقيل، مرجحا أن تكون فكرتها ناجمة عن “اندفاعة من أحد محبي الوزير داخل المكتب الاعلامي لوزارة الصحة”.

 

ويوم الأحد الماضي، قدم العلوان استقالته لرئيس الوزراء عادل عبدالمهدي، مشيرا إلى أنه تعرض لضغوط.

 

وقال العلوان في رسالة مطولة، وجهها إلى عبدالمهدي، “تحيط بعملي عقبات ومعوقات كثيرة، يضعها من يقحم التدخلات والضغوط السياسية في عمل الوزارة، ومن تتعارض مصالحه مع التغيير الذي أجريته فيها”. وأضاف، “تعرضت لهجمات إعلامية، ولجأ من لا يريدون النهوض بالقطاع الصحي إلى التشهير في وسائل الاعلام وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي”.

 

وتابع، “توصلت إلى قناعة راسخة بعدم إمكانية الاستمرار بالعمل في هذه الظروف. استقالتي بدأت فعليًا من يوم الخميس الماضي (12 أيلول 2019)”.

 

لكن رئيس الوزراء رد على العلوان برسالة، مؤكدا أنه لا يسعه قبول الاستقالة.

وحاطب عبدالمهدي العلوان قائلا، “يؤسفني استلام كتاب استقالتكم فانت احد الرموز البارزين لهذه الوزارة، وانك قمت خلال فترة قصيرة بعمل مؤسساتي وبنيوي كبير نفتخر به جميعاً”.

وأضاف عبدالمهدي، “لن اقبل استقالتك بهذه السهولة… لكنني احتراماً لموقفك وتقديراً لظرفك قررت منحك اجازة”.

 

وتسببت استقالة العلوان بهزّة في الاوساط السياسية، تواصلت ارتداداتها حتى بعد أيام على القرار، ويوجز “ناس” أبرز ردود الفعل:

www.nasnews.com

للمزيد: ارتدادات “هزة” استقالة وزير الصحة مستمرة..

www.nasnews.com

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل