fbpx
Shadow Shadow

صراع على منصب رئيس مجلس بعقوبة .. وحكومة ديالى تتدخل

11:24 الإثنين 26 أغسطس 2019
article image

ناس – بغداد 

تصاعدت حدة التنافس في محافظة ديالى على منصب رئيس مجلس قضاء بعقوبة، بعد تصويت المجلس على إقالة رئيسه فالح المكدمي، خلال غيابه، وتعيين هناء خضير بديلاً عنه.

وذكر مصدر حكومي لـ”ناس” اليوم ( 26 آب 2019) إن “قرار مجلس بعقوبة غير قانوني، كونه صوت على إعفاء المكدمي أثناء إجازته وحتى دون استجواب، على الرغم من توجيه لمجلس محافظة ديالى يقضي بعدم إعفاء رؤساء الوحدات ادارية أو المجالس المحلية لأسباب، أبرزها الصراع على تلك المناصب مع قرب الانتخابات لاستغلالها في الترويج”.

وأضاف المصدر أن” مجلس بعقوبة يعيش حالة من الإرباك في الوقت الراهن، إذ أن رئيسه السابق رفض قرار إعفائه، ومازال يتبوأ المنصب، فيما توجه الكتب والمخاطبات بتوقيع الرئيس الجديد هناء خضير”.

وأوضح، أن” مجلس بعقوبة وبعد قرار اعفاء المكدمي وردود الفعل التي حدثت وجه مخاطبة الى الرئيس المقال تتضمن أن المجلس عقد جلسة رسمية وقرر استجوابه وعليه الحضور في تاريخ معين، بتوقيع الرئيس الجديد”.

وفي سياق متصل حصل “ناس” على وثيقة رسمية صادرة من مجلس ديالى إلى المحافظ، وعموم المجالس المحلية تتضمن توجيهاً بعدم تسلم أو ترويج أي مخاطبة صادرة من مجلس بعقوبة إلا بتوقيع الرئيس المقال فالح حسن المكدمي، وعدم التعامل مع المخطابات بدون توقيعه، وسط تحذير بتحميلها إجراءت قانونية في حال المخالفة”.

وأصدر مجلس محافظة ديالى اليوم الإثنين أمراً إداري بإيقاف وسحب يد جميع أعضاء مجلس بعقوبة لمدة 60 يوماً وإحالتهم لقائمة النصف راتب، وتخويل القائمقام بتصريف أعمال المجلس، واعتبار جميع قراراته باطلة بعد تاريخ 6 آب الجاري، وذلك على خلفية ماحدث.

صراع على منصب رئيس مجلس بعقوبة .. وحكومة ديالى تتدخل

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل