Shadow Shadow

أنقرة تقدم عرض تعاون

“صراع” البيض الإقليمي.. ماذا طلب السفير التركي من وزير الزراعة العراقي؟

17:35 الخميس 13 يونيو 2019
article image

ناس – بغداد

بـ 2500 دينار لافتة ستجذب نظرك أينما تجولت في العاصمة بغداد، تصطف تحتها رزم البيض المستورد المعرض لأشعة الشمس طوال النهار اللاهب، لكنه رقم مغر للمواطن البغدادي على كل حال لا يتجاوز نصف ثمن البيض المحلي في الأسواق والمراكز التجارية أو أدنى حتى.

ولاتزال بسطات بيع البيض منتشرة على الرغم من قرار حظر استيراده، حيث تدخل شحنات منه عن طريق منافذ إقليم كردستان بشكل رسمي أو أخرى مهربة عبر المنافذ الاخرى وفق مصادر وشهود عيان.

كانت وثيقة أصدرتها وزارة الزراعة أشارت إلى دخول كميات كبيرة من مادة بيض المائدة بأسعار منخفضة بصورة غير رسمية وغير قانونية وخارج الضوابط والتعليمات عن طريق إقليم كردستان، مؤكدة أنها لم تمنح أي إجازة استيراد لمادة بيض المائدة، مطالبة وزارة الداخلية بمنع دخوله.

وعلى الرغم من استمرار تسرب البيض من دول الجوار إلى البلاد، إلا أن أنقرة قررت التحرك رسمياً حيث زار السفير التركي في بغداد فاتح يلدز رفقة وفد اقتصادي متخصص بمجال انتاج بيض المائدة وتربية الدواجن، وزارة الزراعة، اليوم الخميس، والتقى بالوزير صالح الحسني لبحث ملف منع استراد بيض المائدة الصادر من قبل الوزارة.

السفير طلب صراحة، من الوزير الحسني إلغاء قرار منع استيراد البيض. لكن الوزير أكد له وفق بيان اطلع عليه “ناس”، أن “المنتج الحالي يكفي الأسواق وان قرار منع دخول منتجات البيض يقع ضمن اطار قرارات مجلس النواب، فضلا عن ان الوزارة اصدرت قرار المنع بعد مراقبة السوق المحلي لايجاد توازن بين السلع المستوردة والمحلية بما لا يؤدي الى اغراق الاسواق بهذه المنتجات، حيث تهدف الوزارة الى دعم الاستثمار سيما بعد تقديم الدعم للمربين من الحكومة من خلال وزارة الزراعة”.

بيان الوزارة قال أيضا، أن السفير التركي أبدى رغم عدم تلبية طلبه، “الاستعداد التام للتعاون مع وزارة الزراعة سيما في مجال قطاع الدواجن، املا بالتباحث مستقبلا مع الوزارة لتصدير منتجات الدواجن الى العراق وحسب الحاجة الفعلية وبما لايؤثر على المنتج المحلي العراقي”.

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل