fbpx
Shadow Shadow

السلطات تواصل حجب الانترنت

صباح عراقي حزين: الرصاص الحي يوقع المزيد من الشبان

10:42 الخميس 03 أكتوبر 2019
article image

 

 

بغداد – ناس

لا تقدم السلطات الحكومية ولا القوات المسلحة حتى الآن تفسيراً لاستخدامها الرصاص الحي والتصويب المباشر في تفريق حشود متظاهرين لم يتجاوزوا المئات في بعض المناطق، فيما اتهمت أطراف سياسية واجتماعية عديدة التعاطي الحكومي والامني بدفع الأوضاع إلى الإنزلاق.

وبدأت السلطات الحكومية حملة لحجب تطبيقات التواصل الاجتماعي، نجح المستخدمون في تجاوزها، الامر الذي دفع الحكومة إلى حجب الانترنت نهائياً أو تقليل السعات إلى أقل من الربع عن ملايين المستخدمين، وهو ما تسبب بشلل شبه تام في عمل أغلب وسائل الإعلام القليلة التي قررت تقديم تغطيات للتظاهرات.

وركزت القوات جهودها منذ مساء الامس على منع التغطيات الإعلامية في ما بدى أنه توجيه صارم من القيادات العليا، فبعد أن تعرض مراسل “ناس” في الديوانية للضرب على يد قوات الشغب، اعتقلت القوات الامنية في بغداد كوادر فضائية الرشيد في ساحة الطيران بتهمة تغطية التظاهرات، كما اصيب مراسلو العديد من الفضائيات والوكالات.

وأظهرت وثيقة متداولة، لم يتم التحقق من صحتها، طلباً من رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي إلى الجهات المعنية “بتكرار تجربة سابقة لاحتواء الموقف” في إشارة إلى تقليل سعات الانترنت الممنوحة أو قطعها نهائياً.

ميدانياً، حصل مراسل “ناس” في ذي قار على قائمة أولية بالضحايا، تشير إلى اصابة نحو 110 أشخاص في أحداث الليلة الماضية، توفي منهم 7 أشخاص، بينهم شرطي. ما يرفع حصيلة ضحايا الاحتجاجات إلى 10 قتلى على الأقل، وأكثر من 300 جريح.

 

وفي ميسان، تناقل ناشطون مشهداً على نطاق واسع، يظهر قوة حكومية مسلحة تقتحم متجراً لبيع العصير، وتنهال على الباعة بالضرب والتحطيم بدعوى إيواء متظاهرين وفقاً لشهود.

وبينما تناقلت أوساط المحتجين منذ مساء الامس أنباءً عن احتمالية تقديم رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي استقالته بعد اتساع رقعة الاحتجاج وارتفاع حصيلة الضحايا برصاص القوات الحكومية، بدا عبدالمهدي أكثر تشبثاً وهو ما ظهر في بيان الرئاسات الثلاث الذي نُشر في وقت مبكر من فجر اليوم.

وبدعوة من رئيس الجمهورية، عقد عبدالمهدي اجتماعاً مع رئيسي الجمهورية برهم صالح، والبرلمان محمد الحلبوسي، وقيادات الكتل السياسية (لم يُعلن عن أسماء المشاركين)، ليعلن عن جملة من التوصيات، من بينها “تشكيل كتلة برلمانية وطنية تتولى توفير غطاء نيابي للإصلاحات والتغيير الوزاري”. في إشارة إلى استبدال مرتقب لبعض الوزراء.

وسبق أن أعلن عبدالمهدي، بعد اليوم الاول من الاحتجاجات عن حزمة قرارات تتعلق بتشغيل الخريجين العاطلين، لم تلقَ تفاعلاً من المحتجين الذين واصلوا مواجهة رصاص وغاز القوات الحكومية التي حاولت حتى وقت متأخر من فجر اليوم تفريقهم عن أشهر ميادين بغداد، ساحة التحرير، فيما استمر المحتجون بالمناورة واللجوء إلى ميادين مجاورة بديلة مثل ساحة الطيران وساحة الخلاني، والتي اقتحمتها القوات الحكومية بالرصاص في وقت لاحق.

ولا يشير البيان الاول لعبدالمهدي، أو البيان الثاني للرئاسات الثلاث، إلى تفصيلة استخدام الرصاص الحي في تفريق المتظاهرين بدلاً من الرصاص المطاطي وبقية الوسائل المعتمدة في سياقات تدرج العنف، لكن الرواية الحكومية تواصل الحديث عن “مندسين اعتدوا على الاملاك العامة والخاصة والقوات الأمنية”، وقال مراسل “ناس” في بغداد، فجر اليوم، إنه شاهد أكثر من 10 سيارات حكومية قرب ساحة الفردوس، وهي خارجة من ساحة التحرير، وقد تضررت بفعل الحجارة التي القاها المتظاهرون على الدوريات.

WWW.NASNEWS.COM

إقرأ/ي أيضاً:  30 ألف تعليق “مسيء” لعبدالمهدي على صفحته الشخصية: شتائم وخيبات و”إرحل”

WWW.NASNEWS.COM

وأعلن رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي فجر الخميس، حظر التجوال  التام في العاصمة بغداد ابتداءً من الخامسة فجراً وحتى إشعار آخر.

وجاء في بيان مقتضب لعبدالمهدي تابعه “ناس” فجر الخميس (3 تشرين الاول 2019) “انسجاماً مع بيان اجتماع القيادات السياسية في قصر السلام، ولغرض حماية المتظاهرين من بعض المندسين الذين ارتكبوا الاعتداءات على القوات الامنية والاملاك العامة والخاصة، ولغرض حفظ انسيابية زيارة اربعينية الامام الحسين، قررنا منع التجوال التام من الساعة الخامسة من فجر الخميس وحتى اشعار آخر، على ان تُستثنى المحافظات ويُترك القرار فيها المحافظين”.ووفقاً للبيان، فسيُسمح بحركة ما يلي:”المسافرون من وإلى مطار بغداد الدولي، عجلات الإسعاف والحالات المرضية، العاملون في الدوائر الخدمية كالمستشفيات ودوائر الكهرباء والإسالة ومضخات المجاري وغيرها، عربات زوار الاربعينية في طريقها إلى المحافظات الاخرى غير بغداد”.

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل