fbpx
Shadow Shadow

المحافظة الثالثة في عدد الضحايا

شرطة الديوانية “تستغرب” قرار إعفاء مديرها: أوامر الفض صدرت من “مراجع عليا”

16:13 الثلاثاء 22 أكتوبر 2019
article image

بغداد – ناس

 

رفضت قيادة شرطة الديوانية التعليق على توصية لجنة التحقيق في أحداث التظاهرات بإقالة قائد شرطة الديوانية حيث قال مصدر رفيع في قيادة الشرطة إنه “لا يؤكد ولا ينفي إمكانية اقالة قائد شرطة المحافظة فرقد العيساوي”.

 

وأوصت لجنة التحقيق في أحداث التظاهرات بإعفاء 7 مسؤولين كبار في المحافظة على رأسهم قائد الشرطة.

 

المصدر في قيادة شرطة الديوانية قال لـ “ناس” إن أجواءً من الاستغراب سادت أوساط المسؤولين الأمنيين في المحافظة بعد اعلان مقررات اللجنة” مؤكداً إن “القيادات المحلية والميدانية لم تتخذ أي اجراء أثناء التظاهرات دون تلقي توجيهات وأوامر من المراجع المختصة العليا”. في إشارة إلى أن أوامر القمع واستخدام الرصاص الحي صدرت من مراجع عليا، وهو ما سبق أن أكده قائد الشرطة في بداية التظاهرات، حيث قال في مؤتمر صحفي “أن لديه أوامر عليا بفض أي تجمع حتى لو كان أربع اشخاص”.

 

وحلّت الديوانية في المرتبة الثالثة من حيث عدد ضحايا المتظاهرين، بعد بغداد وذي قار، حيث سقط في الديوانية حيث سقط 7 قتلى من المتظاهرين، وأكثر من 100 جريح، فضلاً عن مقتل اثنين من عناصر الأمن.

وأوصت اللجنة بإعفاء كل من

١- قائد شرطة الديوانية

٢- مدير حماية المنشات

٣- امر فوج الطوارى

٤- امر فوج طوارئ الأول ديوانية

٥- امر فوج طوارئ الثاني ديوانية

٦- امر قوة فض الشغب

٧- امر قوة سوات

 

من جانب آخر، علق مديرا الأمن الوطني في ذي قار وشرطة سوق الشيوخ، اليوم الثلاثاء، على ظهور نتائج التحقيق الخاصة بقمع المتظاهرين، فيما أكدا أنهما لم يتلقيا أمر الإعفاء إلى الآن، وما زالا يمارسان مهامهما كمدراء.

وقال مدير الأمن الوطني صادق عبد الله حسن لـ”ناس” اليوم (٢٢ تشرين الأول ٢٠١٩)، أنه “لم يرده أي أمر بالاعفاء من منصبه، وأنه سمع بأمر الإعفاء عن طريق الإعلام”.

وأضاف حسن، إن “جهاز الأمن الوطني جهاز استخباري وليس تنفيذي، وليس لنا علاقة بالتواجد أثناء التظاهرات أو غيرها، ولم نشارك بقمع المتظاهرين ولا الوقوف بوجههم، وليس لدينا معلومات عن المتظاهرين لأن أعدادهم كبيرة”.

وتابع بالقول: “كانوا يريدون منّا أن نكتب عن المتظاهرين”.

وشهدت تظاهرات محافظة ذي قار التي انطلقت مطلع الشهر الجاري وانتهت بعد ستة أيام مقتل ٢٢ متظاهراً وشرطياً وإصابة نحو ٤٠٠ آخرين، بالإضافة إلى خسائر مادية نتيجة حرق عدد من المؤسسات والدوائر الحكومية.

من جهته امتنع مدير شرطة قضاء سوق الشيوخ العميد قاسم حسين علي عن التعليق على التوصية بإعفائه، مؤكداً بأنه لم يعلم بالموضوع إلا عن طريق الإعلام ولم يرد أي كتاب رسمي بالاعفاء.

وقال علي لـ”ناس”، أنه “يمارس مهامه حالياً كمدير لشرطة القضاء ولا يعرف ما هي الاتهامات الموجهة إليه والتي جعلت إسمه يرد في تقرير اللجنة التحقيقية”.

وشهد قضاء سوق الشيوخ انطلاق تظاهرات كبيرة رافقتها أعمال عنف وحرق الكثير من مقرات الأحزاب الدوائر الحكومية، وقتل ثلاثة أشخاص بينهم شرطي، وأصيب العشرات من المتظاهرين والأجهزة الأمنية.

ووفقاً للتقرير النهائي فقد أوصت اللجنة المكلفة بالتحقيق في أحداث التظاهرات بإعفاء الضباط والقادة المدرجة أسماؤهم أدناه لفقدانهم القيادة والسيطرة على قطعاتهم:

١- علي ابراهيم دبعون – قائد عمليات الرافدين

٢- حسن سلمان الزيدي – قائد شرطة ذي قار

٣- العقيد وسام حميد شيرم – مدير مخابرات ذي قار

٤- الحقوقي صادق عبد الله حسن – مدير الأمن الوطني في ذي قار

٥- العقيد ماجد نصار سالم – آمر الفوج الثالث

٦- العقيد عمار عدنان يوسف – آمر فوج طوارئ ذي قار الرابع

ثانياً: اعفاء الضباط المدرجة أسماؤهم أدناه وتشكيل مجالس تحقيقية بحقهم:

٧- العميد علي كاظم عباس – مدير شرطة البلدة

٨- العميد قاسم حسين علي – مدير شرطة سوق الشيوخ

٩- العميد محمد عبد الحسين عزيز – مدير شرطة الشطرة لغاية الثالث من تشرين الأول ٢٠١٩

١٠- العميد عماد طه ياسين – مدير حماية المنشآت

١٢- العميد مكي شياع صنگور – مدير أفواج طوارئ ذي قار

١٣- العقيد عبد المحسن رزاق حاتم – آمر قوة الواجب

١٤- العقيد أنور عبد الكريم فزاع – ضابط استخبارات الشطرة

١٥- الرائد خضير عباس – معاون ضابط استخبارات الشطرة

١٦- المقدم ثائر شدود عداي – آمر سرية سوات

كلمات المفتاح:

رأي

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

رأي

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل