fbpx
Shadow Shadow

النصر والحكمة جاهزان

سائرون يتوعد بصولة استجوابات وقرار سحب الدعم من الحكومة بعد مهلة الصدر

17:58 الإثنين 30 سبتمبر 2019
article image

بغداد- ناس

أكد تحالف سائرون الذي يدعمه زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الاثنين، ان الحكومة الحالية بقيادة عادل عبدالمهدي لم تحقق اي انجازات على الساحة الخدمية والاقتصادية والسياسية اطلاقاً، وحول مخرجات مجلس مكافحة الفساد الذي شكله رئيس مجلس الوزراء في وقت سابق، قال التحالف إنه “لم يحقق أيضاً أي شيء”.

وقال القيادي في تحالف سائرون برهان المعموري لـ”رووداو” وتابعه “ناس” اليوم (30 أيلول 2019)، إن “التحالف ليس ضد الحكومة أو عملها لكن لتقويم العمل ورؤية مدى جدية تنفيذ البرنامج الحكومي الذي سيقرر سحب الدعم للحكومة من عدمه”، مبيناً أن “جميع الخطوات التي ستصدر من التحالف في الأيام المقبلة تأتي استناد إلى تنفيذ فقرات البرنامج الحكومي وتقديم الخدمات التي وعد بها رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي وكابينته الوزارية”.

وتابع أن “تحالف سائرون كان يتمنى أن يحقق المجلس الأعلى لمكافحة الفساد تطوراً إيجابياً إلا أنه إلى الآن لم يحقق أي شيء أو فتح الملفات الكبيرة التي ستكون العنوان الأبرز في تنفيذ الفقرات وتوجيه دعم أكبر للحكومة”.

وفي السياق، قال عضو تحالف سائرون النائب علي سعدون إنه “لا توجد أي إنجازات على الساحة الخدمية أو الاقتصادية أو السياسية اطلاقاً”، مبيناً أن “الفصل التشريعي الحالي سيشهد اكبر عدد من الاستجواب للوزراء الذين ثبت تقصيرهم وسيتم التصويت على اقالتهم”.

ولفت سعدون إلى أن “هنالك اخفاقات حكومية في تنفيذ فقرات البرنامج الحكومي، وأن الاستجوابات التي سيشهدها البرلمان هي الفيصل في تقييم الأداء لكل وزارة ومن الممكن أن تشهد بعض الوزارات اقالة لوزرائها”، مضيفاً أن “المهلة التي حددها الصدر تم تمديدها لستة اشهر إضافية”.

أعضاء من ائتلاف النصر أكدوا العزم على المضي في طريق المعارضة والتمهيد لاستجواب عدد من الوزراء.

وقال رئيس كتلة النصر في مجلس النواب العراقي عدنان الزرفي لـ”رووداو “، إن كتلته “لم تصوت على البرنامج الحكومي وهي بذلك اول من اتخذت موقف المعارضة”.

وشدد على أن “الوعود التي أطلقها عبدالمهدي وحكومته لم تنفذ وهذا ما زاد من تعقيد الوضع على الساحة السياسية والخدمية”، موضحاً أن “ائتلاف النصر سيبقى يراقب مدى جدية تنفيذ فقرات البرنامج الحكومي”.

إلى ذلك، أكدت عضو ائتلاف النصر النائبة ندى شاكر جودت إن “هنالك خطوات فعلية لتوحيد صفوف المعارضة والبدء بأولى الخطوات بالاستجوابات وتشخيص الأخطاء التي حالت دون تنفيذ فقرات البرنامج الحكومي، وإقالة بعض الوزراء الذين ثبت تقصيرهم”.

وبحث زعيم ائتلاف النصر حيدر العبادي في اجتماع مشترك لنواب كتلتي النصر والحكمة، في (22 أيلول 2019) الاوضاع العامة في البلد وتقويم العمل البرلماني والحكومي والتنسيق المشترك وتوحيد المواقف بين النصر والحكمة.

وقال بيان تلقى “ناس” نسخة منه إنه “تم التاكيد على ان التيارين ضمن التوجه نفسه وعملهم هو من اجل تصويب العمل الحكومي وايقاف الانحدار والتراجع في اغلب القطاعات فلا يوجد للحكومة خطط اقتصادية او خدمية او استثمارية او تطوير للزراعة او الصناعة او محاربة للفساد وغيرها”.

وأضاف البيان أنه “جرى التحذير من خطورة استمرار التداعي والتراجع الذي قد يؤدي الى الانهيار نتيجة الضعف الحكومي الكبير وتولد احباط لدى المواطنين اذ كانت سابقا هناك خطوات واضحة لبناء الدولة ولكنها تراجعت في هذه الحكومة”.

كما جرى الاتفاق على ان الوضع البرلماني المقبل سيشهد عملا مشتركا وتنسيقا عاليا بين النصر والحكمة وعدد اخر من النواب وتشكيل لجنة قرار ومراقبة عمل الوزارات والحكومة لايقاف التدهور الحكومي واتخاذ الاجراءات الكفيلة بذلك وكذلك تشريع القوانين التي تخدم المواطنين، وفقا للبيان.

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

على مدار الساعة

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل