fbpx
Shadow Shadow

اللقاء بحث 3 ملفات دولية

رئيس كتلة الإصلاح والإعمار يبحث مع برهم صالح القرار الأميركي ضد الحرس الثوري

23:08 الإثنين 15 أبريل 2019
article image

 بغداد – ناس

 بحث رئيس الجمهورية برهم صالح، الاثنين، مع رئيس كتلة الاصلاح والاعمار النيابية صباح الساعدي العمل على تجنيب العراق التداعيات السياسية والأمنية والاقتصادية واستمرار العراق في سياسة النأي بالنفس.

 وذكر مكتب الساعدي في بيان، تلقى “ناس” نسخة منه، اليوم (15 نيسان 2019)، أن “الساعدي شدد على أهمية ان يكون هناك هناك موقفٌ وطني موحد تجاه التطورات السياسية والأمنية في المنطقة، خصوصا بعد القرارات غير المسؤولة من الرئيس الأميركي ترامب ابتداءً بموضوع القدس، ومرورا بالجولان، وانتهاءً بالحرس الثوري الإيراني”، لافتاً إلى “ضرورة العمل على تجنيب العراق التداعيات السياسية والأمنية والاقتصادية لهكذا قرارات رعناء”.

وأضاف البيان، أن “الساعدي ناقش مع صالح موضوع دَوْر رئاسة الجمهورية في التعاون التشريعي بينها وبين مجلس النواب”، وشدد الساعدي على “ضرورة تبني رئاسة الجمهورية القوانين التي تسهم في بناء الدولة، والحقوق، والحريات”، مثمنا في الوقت نفسه  “مبادرة رئيس الجمهورية بإعداد قانون الناجيات الإيزيديات الذي يعالج موضوع الناجيات الايزيديات من الأسر، والاختطاف الداعشي”.

من جانبه شكر صالح مبادرة الساعدي في “إيجاد جسور التعاون بين الرئاسة ومجلس النواب ومثمنا الدور الذي يلعبه زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر في العراق ودعمه لمؤسسات الدولة ورفدها بمشاريع الاصلاح، داعيا الى استمرار التواصل من اجل وضع الاسس الصحيحة لأخذ المؤسسات الدستورية مساحتها الطبيعية والمساهمة في استقرار النظام السياسي وبناء الدولة ورسم السياسات العامة للدولة “.

وشدد صالح على “أهمية استمرار العراق في سياسة النأي بالنفس والبحث عن الدور الأمثل للعراق في المنطقة وفقا للمصالح العليا للبلاد”.

كلمات المفتاح:

رأي

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

رأي

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل