Shadow Shadow

رئاسة البرلمان: لا عراقيين بين العمال المعتدى عليهم في كازاخستان

09:57 الأحد 30 يونيو 2019
article image

بغداد – ناس

أعلنت رئاسة البرلمان السبت، عدم وجود عراقيين ضمن العمالة المعتدى عليهم في كازاخستان، وذلك بعد ظهور عدد من العمال الكازاخستانيين يضربون عاملاً عرب في حادثة أثارت الراي العام. 

وقال المكتب الاعلامي لنائب رئيس البرلمان حسن الكعبي في بيان تلقى “ناس”، نسخة منه اليوم (30 حزيران 2019)، إنه “اجرى اتصالاً مع وزير الخارجية محمد علي الحكيم لمتابعة حادثة الاعتداء على العمال  العرب في كازاخستان”.

واضاف، أن “الكعبي اجرى اتصالاً اخراً مع الوكيل والجهات ذات العلاقة بعد  انتشار فيديوهات وصور على مواقع الاتصال الاجتماعي لحالة اعتداء على عمال عرب في كازاخستان، اشيع ان بينهم عراقيين”، داعياً

الى “متابعة تفاصيل وملابسات حادثة الأعتداء، وبيان حقيقة ما جرى”.

ولفت الى أنه بعد التواصل مع الوزارة والبعثة العراقية لدى كازخستان تبين أن حادثة الاعتداء جرت ضد عمال من جنسيات “أردنية وفلسطينية ولبنانية” على خلفية نشر عامل لبناني لصور فتاة كازاخستانية، ولم يكن بين العمال اي فرد عراقي”.

وبينت البعثة الدبلوماسية هناك ان أحد العراقيين كان يعمل في  هذه الشركة لكنه ترك العمل في وقت سابق بسبب قساوة ظروف العمل.

وفي الفيديو، يظهر أحد العمال خلال تعرّضه للضرب بوحشية بمستوعب على رأسه. ويمكن سماع صوت صراخه وتوسله للمعتدين للكف عن ضربه.

وأمس، انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلات لفيديو تُظهر تعرض عمال لبنانيين وفلسطينيين وأردنيين للضرب على يد آخرين كازاخاستنيين في مخيم الشركة البترولية “المقاولون المتحدون” الفلسطينية – اللبنانية، في مدینة تینجیز، والتي تبعد عن العاصمة نورسلطان نحو 2200 كیلومتر.

كلمات المفتاح:

رأي

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

رأي

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل