fbpx
Shadow Shadow

صافرات الإنذار تدوي..

تعزيزات عسكرية تتجه نحو السفارة الأميركية.. وغاز مسيل للدموع لتفريق الاحتجاجات

13:04 الثلاثاء 31 ديسمبر 2019
article image

ناس – بغداد

توجهت تعزيزات عسكرية، الثلاثاء، نحو مبنى السفارة الأميركية بعد اقتحامه من قبل محتجين رداً على قصف مواقع لكتائب حزب الله غربي البلاد.

وأظهرت مشاهد مصورة عربات عسكرية تتحرك في المنطقة الخضراء صوب مبنى السفارة الأميركية الذي تحاصره حشود غاضبة.

كما أظهرت مشاهد اخرى إضرام النار قرب جدران السفارة وفي أحد ابراج الحماية، فيما دوت صافرات الإنذار داخل المبنى، الذي ما يزال يضم موظفين، وفق مصادر تحدثت لـ “ناس”.

من جانبه قال مصدر أمني في حديث لـ “ناس”، إن “قوة أمنية أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع في محاولة لتفريق المحتجين وإبعادهم عن مبنى السفارة الأميركية”.

يشار الى ان زعيمي منظمة بدر وحركة عصائب أهل الحق، هادي العامري وقيس الخزعلي، فضلا عن نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، شاركوا في تظاهرة أمام السفارة الأميركية، احتجاجاً على قصف مواقع لكتائب حزب الله في العراق.

وأظهرت صور اطلع عليها “ناس” اليوم (31 كانون الأول 2019)، العامري والخزعلي والمهندس وسط حشود تجمعت عند السفارة الأميركية، وسط العاصمة، قبل أن ينضم إليهم رئيس هيئة الحشد الشعبي وجهاز الامن الوطني فالح الفياض.

كما أظهرت صور أخرى، قائد سرايا الخراساني حامد الجزائري إلى جانب المهندس، والقيادي في كتلة صادقون التابعة لعصائب أهل الحق، حسن سالم وهو يرفع راية كتائب حزب الله فوق الجدار الخارجي للسفارة، فيما خطت عبارات على جدار السفارة تقول: “مغلقة بأمر الشعب”.

وتمكن المحتجون المشاركون في موكب تشييع مقاتلي كتائب حزب الله الـ25 الذين قضوا في الغارات الأميركية، من عبور جميع حواجز التفتيش في المنطقة الخضراء، شديدة التحصين.

 

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل