fbpx
Shadow Shadow

دفن في مقبرة سكرامنتو الإسلامية

تعرف على المتعاقد الأميركي الذي قاد مقتله في كركوك إلى بوادر حرب في المنطقة

14:35 الأربعاء 08 يناير 2020
article image

بغداد – ناس

كشفت واشنطن، عن هوية “المتعاقد العسكري الأميركي” الذي أشار إليه الرئيس دونالد ترامب، وإدارته، بشكل متكرر خلال الأيام القليلة الماضية، في سياق تبرير التصعيد غير المسبوق مع إيران في العراق، ولاسيما اغتيال قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني.

وقالت صحيفة واشنطن بوست الأميركية، في تقرير تابعه “ناس” اليوم الأربعاء (8 كانون الثاني 2020)، إن “المتعاقد قتل في هجوم على قاعدة عسكرية قرب كركوك، شمال العراق، في 27 كانون الأول الماضي، وتتهم واشنطن مليشيات تدعمها طهران بتنفيذه، وبعد يومين، أغارت الولايات المتحدة على مواقع لكتائب حزب الله العراقية، المنضوية في الحشد الشعبي، والمحسوبة على النفوذ الإيراني، ما أوقع عشرات الضحايا بين قتلى وجرحى”.

وتضيف، “إثر ذلك، حاصر عراقيون سفارة الولايات المتحدة بالمنطقة الخضراء، واقتحموا جزءا منها وأضرموا النيران”، مشيرة إلى أنه “ما إن تمكنت السلطات العراقية من إنهاء الاحتجاجات الغاضبة حتى أعلنت واشنطن اغتيال سليماني، فجر الجمعة، ما تسبب بتفجير المشهد، حيث ردت إيران، فجر الأربعاء، بشن هجمات صاروخية على مواقع في العراق، تضم جنودا أميركيين، وتركزت على قاعدة عين الأسد”.

وبرر ترامب ووزير خارجيته، مايك بومبيو، الخطوات التصعيدية غير المسبوقة، و”الردود غير المتكافئة”، بأن أذرع إيران هي التي بدأت، بقتل “المتعاقد العسكري”.

وألقت صحيفة “واشنطن بوست” الضوء على هوية “المتعاقد العسكري”، مشيرة إلى أنه عراقي، حصل على الجنسية الأميركية عام 2017، واسمه “نورس حميد”.

وأشارت الصحيفة الأميركية، في التقرير، إلى أن “حميد” قتل عن 33 عاما، تاركا طفلين، وتم نقل جثمانه إلى الولايات المتحدة، ودفن في مقبرة مدينة سكرامنتو الإسلامية بولاية كاليفورنيا، حيث كان يقيم.

وإثر الهجوم الأميركي على مواقع “حزب الله” العراقي، كتب ترامب عبر “تويتر”: “لقد قتلت إيران متعاقدا أميركيا وجرحت آخرين. لقد قمنا بالرد بقوة، وسنفعل دائما. الآن إيران تعد لهجوم على سفارة الولايات المتحدة في العراق. سيتم تحميلهم المسؤولية كاملة. إضافة إلى ذلك، نتوقع من العراق أن يستخدم قواته لحماية السفارة، وتم إخطاره بذلك”.

ورغم ذلك، فإن اهتمام ترامب فعلا بمقتل “نورس” سيكون محل تشكيك، لاسيما أنه متهم بالعنصرية ومحاولة التضييق على المهاجرين، بمن فيهم المجنّسين، فضلا عن اتهامه أيضا بتعريض آلاف الأميركيين للخطر بإقدامه على خطوة اغتيال سليماني، وهو ما صرح به أعضاء في الكونغرس، وفقا للصحفية.

تعرف على المتعاقد الأميركي الذي قاد مقتله في كركوك إلى بوادر حرب في المنطقة

نورس حميد، المتعاقد الأميركي الذي قتل في كركوك

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل