fbpx
Shadow Shadow

يواجه اتهاماً بالتنسيق مع الصدريين لنيل المنصب

تسجيل بصوت رحيم العكيلي: سأرتدي كفني لأخدم العراقيين!

00:20 الأحد 05 يناير 2020
article image

 

بغداد – ناس

نشر مقربون من المرشح إلى رئاسة الوزراء رحيم العكيلي تسجيلاً صوتياً منسوباً للأخير ينفي فيه أن يكون مرشحاً عن طرف سياسي محدد، وذلك بعد ساعات من مشادات في ساحة التحرير إثر صعود أشخاص إلى مبنى المطعم التركي وطرح اسم العكيلي وعبدالغني الأسدي كممثلين عن المتظاهرين.

وردّ معتصمون ساحة التحرير على طرح اسمَي العكيلي والأسدي ببيان مقتضب تلقى “ناس” نسخة منه اتهموا فيه “أصحاب القبعات الزرق” التابعين للتيار الصدري بالاستيلاء على المطعم التركي بالقوة وطرح اسمَي الأسدي والعكيلي كمرشحين من قِبل المتظاهرين لرئاسة الوزراء.

كما ظهر العشرات من المتظاهرين في مقطع مصوّر وهم ينفون علاقتهم بطرح أي أسماء.

www.nasnews.com

🔴 تطورات ساحة التحرير: معتصمون يقولون إن أصحاب القبعات الزرق سيطروا على المطعم التركي بالقوة وأعلنوا ترشيح الأسدي والعكيلي

🔴 تطورات عاجلة في ساحة التحرير: معتصمون يقولون إن أصحاب القبعات الزرق سيطروا على المطعم التركي بالقوة وأعلنوا ترشيح الأسدي والعكيلي باسم المتظاهرين!التفاصيل الكاملة في التعليقات

Gepostet von ‎ناس نيوز – NAS news‎ am Samstag, 4. Januar 2020

www.nasnews.com

المعتصمون قالوا في بيان لاحق إنهم لم يخولوا أي كتلة سياسية أو تجمعٍ في الساحة بترشيح أسماء معينة.

ويقول العكيلي في التسجيل المنسوب الذي حصل عليه “ناس” إنه “لا ينوي السعي إلى منصب رئاسة الوزراء، وهو لن يتولى المنصب إلى مُكرهاً وتحت ضغط الشعب” مشدداً على أنه “مرشح الشعب وليس الكتل السياسية”.

www.nasnews.com

🔴 تسجيل صوتي منسوب إلى رحيم العكيلي: سأرتدي كفني لأخدم العراقيين!

🔴 تسجيل صوتي منسوب إلى رحيم العكيلي: سأرتدي كفني لأخدم العراقيين!التسجيل يأتي بعد ساعات على مشادات في ساحة التحرير واتهامات للـ"قبعات الزرق" بالاستيلاء على المطعم التركي بالقوة وإعلان اسم العكيلي وعبدالغني الأسدي كمرشحين عن المتظاهرين

Gepostet von ‎ناس نيوز – NAS news‎ am Samstag, 4. Januar 2020

كلمات المفتاح:

رأي

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

رأي

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل