Shadow Shadow

بعد “الضجة” .. بيان ثانٍ من التربية عن نتائج امتحانات الثالث المتوسط

09:46 السبت 13 يوليو 2019
article image

ناس – بغداد 

أعلنت وزارة التربية، السبت، أن نسبة النجاح للصف الثالث المتوسط في الدور الأول أعلى من السنة السابقة.

وذكر المكتب الإعلامي للوزارة في بيان تلقى “ناس” نسخة منه اليوم ( 13 تموز 2019) إن “نسبة النجاح للمرحلة المتوسطة هي 34.69 أي أعلى من العام الماضي”، مبينا في الوقت ذاته أن “نسبة النجاح في مادة الرياضيات للمنهاج الجديد أعلى من العام الماضي”.

وأضاف أن “احتساب نسبة النجاح تكون ضمن نظام الامتحانات العامة، حيث تعتمد النتائج للدورين الاول والثاني لتكون نتائج النسبة النهائية “.

وتسببت نسبة الرسوب في صفوف طلبة الثالث المتوسط في عموم العراق, بصدمة كبيرة للشارع العراقي على صعيد العوائل والطلبة والصحافة ومختلف الشرائح العراقية, وسط محاولات لمعرفة الاسباب وتشخيص المشكلة الحقيقية, حيث لم تصل نسبة الرسوب في وقت سابق الى 77% كما في العام الحالي.

وألقى مدونون وناشطون اللوم على وزارة التربية محمليهم مسؤولية “الكارثة التعليمية” التي تشير اليها نسبة النجاح البالغة نحو 23%, أي ان نحو طالبين فقط نجحوا من بين كل 10 طلاب.

وتحدث “ناس” يوم (12 تموز 2019), لعضو لجنة التربية النيابية رعد المكصوصي, الذي أكد بدوره “ارتفاع نسبة الرسوب بين صفوف طلبة الثالث متوسط أكثر من الاعوام السابقة”, مشيرا الى “عزم اللجنة لاستضافة وزير التربية وكالة قصي السهيل ووكيل وزير التربية والذي يعتبر رئيس اللجنة الدائمية للامتحانات, خلال اجتماع للجنة سيعقد يوم الاثنين”.

واعزى المكصوصي “النسبة الهائلة للرسوب الى عدة اسباب اهمها قلة الصفوف والابنية المدرسية الجيدة التي أدت الى تراكم الطلبة في مساحات صغيرة وعدم توفر اجواء دراسية جيدة, بالاضافة الى سوء المناهج, وصعوبة الاسئلة الموضوعة”.

ولم يكتف المكصوصي بسرد هذه الاسباب التي يتداولها اهالي الطلبة والشارع العراقي في كل عام, بل أكد انه “ستتم مناقشة مسألة اخرى خلال الاجتماع وهي ان بعض المدرسين والمعلمين غير متهيئين لاعطاء المادة الدراسية الى الطلبة”, فيما أكد ان “من اهم اسباب ارتفاع نسبة الرسوب لهذا العام أكثر من الاعوام السابقة هو صعوبة الاسئلة الموضوعة”.

وأوضح المكصوصي الى ان “هذه الاسباب تجدد عزم كتلة سائرون بالتركيز على اختيار وزير تربية حتى وأن لم يكن مستقل تماما, لكن على الاقل سنرضى بوزير تكنوقراط حزبي”.

وأعتبر المكصوصي أن “اسباب اخرى غير الاسباب التربوية المذكورة أدت الى هذه النتيجة, حيث أن نفسية الطالب تتأثر برؤية الاف الخريجين لم يحصلوا على شيء بعد تخرجهم, مما يؤدي الى انكسار يقلل من عزيمة الطلبة”.

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل