fbpx
Shadow Shadow

رجال ونساء عراقيون يخوضون في المحظور

باحث يسأل متابعيه عن تجاربهم الجنسية.. مع الحب وبدونه: مئات الآراء والقصص

21:43 الخميس 08 أغسطس 2019
article image

بغداد – ناس

نشر الكاتب والباحث العراقي المقيم في النرويج علي سام، استطلاعاً عبر صفحته الشخصية، لمعرفة الفرق بين “ممارسة الجنس مع شخص تحبه، واخر لاتملك مشاعر تجاهه”، الامر الذي كشف عن نتائج مختلفة لتجارب المعلقين الخاصة في الصفحة، وقد عكست موجة التعليقات مجموعة من التقييمات التي أدلت بها عينات البحث، أثناء الإجابة على سؤال الباحث.

 

وتجزأت الآراء على صعيد النساء الى 3 توجهات، الأول: رفض حتى فكرة تخيل ممارسة الجنس مع شخص دون مشاعر حب، والثاني مثل اتجاهاً لا يستبعد إمكانية ممارسة الجنس مع شخص دون علاقة حب، إلا انها لا تكون ممارسة تقود إلى شعور مماثل لتلك العلاقات التي تتم بين عشيقين، أما الثالثة: فقد اعتبرت ان الجنس هو متعة جسدية وغير مرتبط بوجود الحب من عدمه.

 

وقالت احدى المتابعات في تعليق لها: “لم أجرب الا مع شخص كنت أعشقه ولا استطيع ان اتخيل الممارسة الجنسية تحديدا مع شخص لا أحبه”، وعلى هذا الايقاع قدمت فتاة اخرى تصوراً او مبرراُ لهذا الفرق، قائلة “في الحب تهدي شيئاً ما تملكه لشخص تحبه، تعطي من كيانك، ليس جسدياً بل عاطفياً ايضاً، اما بدون حب فتشعر أنه يتم سلب شيئٍ منك، سلب روحي اكثر من كونه جسدي”.

ونقل سام عن احدى المتابعات رأيها في رسالة ارسلتها له في رسالة خاصة قالت فيها انها “مارست الجنس بحب وبدونه، بالحب أصل للنشوة دائما وبدون الحب لا أصل لها ولا حتى لنصف إثارة، لكن الغريب أنني بدون الحب أتجرأ وأتفاعل، أما مع الحب فساكنة وخجولة ولا أعرف السبب”.

وقالت احدى المتابعات في تعليق “من الممكن ان تجد السعادة الجنسية مع شخص لا تحبه ولا تستمع بالجنس مع آخر تحبه فالحب عبارة عن تجارة برأيي وهو مقايضة فالرجل يقايض المرأة فهو يأخذ منها الجنس ويعطيها الحنان والاهتمام والعائلة ان كانت تريدها، أو يمكن أن يأخذ هو الجنس ويعطيها المال فقط، الجنس متعة مع شخص يعرف كيف يمارس الجنس برأيي ولا يهم إن كنت تحبه أم لا”.

 

وعلى صعيد الذكور، أظهر معظم الرجال أنهم “لا يجدون مانعاً في ممارسة الجنس مع فتاة لايحبونها”، إلا أن آخرين أكدوا ان “الممارسة دون حب تجعلك تنفر ولاترغب بالمزيد حال الوصول الى النشوة”.

 

واتفق توجه اخر من المعلقين نساءً ورجالا، على أن “الجنس هو الهدف الأول في التركيبة الحياتية للكائنات الحية سواء بشرا أم  حيوانات، إلا ان الحب شيء يضيف بعض الغطاء على الرغبة الجنسية، يستخدمه الانسان ليغطي على الرغبة الجنسية التي تذكره بأنه يشابه الحيوانات من حيث الفطرة، اللازمة للتكاثر”.

 

وكان المتصدر الاول لهذا الرأي الكاتب الروائي المغترب ايضا زيد عمران، حيث قال إن “العلاقة الجنسية لا دخل لها بالحب لا من بعيد ولا من قريب، انها حالة مادية حيوانية بحتة، يلتصق فيها الجسدان الماديان ليسدا جوعهما، تمامًا كما يأكل هذا الجسد وينام ويسكر فانه يمارس الجنس، وكلما كان الجسدان أكثر جوعًا وأكثر خبرة كان الجنس أكثر امتاعًا، تمامًا مثلما تلعب خبرة الطباخ الشاطر بذائقتنا وحبنا لما يطبخ وليس حبنا له، فنحن نستمتع بالطعم في الصالة والطباخ مشغول بعمله في المطبخ، لا يرانا ولا نراه”.

واعتبر ان “الجنس مثل الأكل تمامًا، نحن نستمتع بمن يطبخه جيدًا ويقدمه جيدًا، بغض النظر عن حبنا له من عدمه”، مبينا ان “الحب من عالم اعلى، لا علاقة له بالمادة. عندما تسمع كلمة حبيبي ممن تحب تشعر بسعادة لا توفرها لك ملايين العلاقات الجنسية. الحب يهد كل غرائزك وينتصر على طبيعتك المادية ويجعلك تتحول الى كائن غريب لكنه جميل، حتى أنه قد يمكنك من نسيان الجنس والاستغناء عنه”.

 

ما الفرق بين ممارسة الجنس مع شخص تحبه وآخر لا تحبه؟((( من يحب المشاركة بشكل جدي بهذا الموضوع دون الافصاح عن هويته يستطيع ان يبعث لي رسالة على الخاص وانا اشاركها بدون اسم.)))

Gepostet von Ali Sam am Mittwoch, 7. August 2019

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

على مدار الساعة

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل