Shadow Shadow

ايران تهدد اوروبا في حال “تناغمت” مع العقوبات الاميركية: ستواجه العواقب

12:49 الأحد 09 يونيو 2019
article image

بغداد – ناس

حذرت إيران, الأحد, الدول الأوروبية من مغبة عدم تطبيعة العلاقات معها رغم العقوبات الاميركية, مهددة بانها ستواجه العواقب إن لم تفعل ذلك.

ونقلت رويترز في تقرير تابعه “ناس” اليوم (9 حزيران 2019), عن هيئة البث الايرانية قول وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف, ان ”الأوربيين ليسوا في موقف يؤهلهم لانتقاد إيران على مسائل خارج خطة العمل الشاملة المشتركة“ في إشارة إلى الاتفاق النووي.

وأضاف انه ”على الأوروبيين والأطراف الأخرى الموقعة على خطة العمل الشاملة المشتركة تطبيع العلاقات الاقتصادية مع إيران… سنوقف التزاماتنا أو سنتحرك وفقا لإجراءاتها“.

وتشاطر الدول الأوروبية الموقعة على الاتفاق، وهي فرنسا وبريطانيا وألمانيا، الولايات المتحدة مخاوفها حيال برنامج إيران الصاروخي الباليستي وأنشطتها في المنطقة.

لكنها دافعت عن الاتفاق النووي قائلة إنه السبيل الأمثل للحد من تخصيب اليورانيوم الذي يعد سبيلا محتملا لامتلاك أسلحة نووية كما أنه أساس لمفاوضات في المستقبل تتناول مجموعة أكبر من قضايا الأمن والنزاعات العالقة الأخرى.

وأوقفت إيران الشهر الماضي بعض التزاماتها بموجب الاتفاق النووي وحذرت من أنها ستستأنف تخصيب اليورانيوم بدرجة أعلى من المسموح بها في الاتفاق خلال 60 يوما إذا لم يوفر لها الأوروبيون الحماية من العقوبات الأمريكية.

وانتقد علي لاريجاني رئيس البرلمان الإيراني الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يوم الأحد بسبب تصريحات أدلى بها الأسبوع الماضي خلال اجتماع مع ترامب عندما قال إن أهدافه هي نفس أهداف الولايات المتحدة فيما يتعلق بإيران.

وقال ماكرون إن فرنسا تريد التأكد من أن إيران لن تمتلك أسلحة نووية مضيفا ”كان لدينا اتفاق حتى عام 2025 ونريد أن نعزز هذا ويكون لدينا يقين كامل على المدى الطويل… بالحد من النشاط الباليستي واحتواء إيران إقليميا“.

ونقلت وكالة أنباء فارس عن لاريجاني قوله ”التصريحات الأخيرة التي أدلى بها الرئيس الفرنسي في اجتماع مع ترامب كانت مخزية وغير ملائمة“.

وأضاف ”تصريحات ماكرون لا تتماشى مع ما يقوله لرئيسنا السيد (حسن) روحاني في اجتماعاتهما وعلى الهاتف“.

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل