Shadow Shadow

هل سينتهي ملف الوكالات في الموعد المحدد؟

البرلمان يصوت على الغزي أميناً عاماً لمجلس الوزراء والهاشمي مديراً لمكتب عبدالمهدي

13:24 الخميس 13 يونيو 2019
article image

بغداد – ناس

صوت مجلس النواب، الخميس، على الأمين العام لمجلس الوزراء حميد الغزي ومدير مكتب عبد المهدي محمد عبدالرضا الهاشمي، وذلك في جلسة شهدت خلافات وانسحابات من بعض النواب والكتل.

وذكر مراسلنا في مجلس النواب، أن خلافات سياسية، نشبت بين عدة كتل في البرلمان، بعد مساعي عرض الأمين العام لمجلس الوزراء حميد الغزي ومدير مكتب رئيس الوزراء أبو جهاد الهاشمي على تصويت المجلس.

ويشغل الغزي والهاشمي منصبيّهما بالوكالة.

وأضاف مراسلنا اليوم ( 13 حزيران 2019) أن “رئيس البرلمان محمد الحلبوسي خرج إلى كافتيريا البرلمان لاقناع النواب المغادرين بالعودة”.

من جهته ذكر النائب محمد كريم البلداوي أن كتلتي”النصر والحكمة انسحبتا من الجلسة اعتراضاً على فقرة التصويت على أمين عام مجلس الوزراء”.

واضاف البلداوي في تصريح متلفز تابعه “ناس” اليوم ( 13 حزيران 2019) أن “الكتل المنسحبة طالبت بتمرير منصب أمين عام مجلس الوزراء والوزارات المتبقية بسلة واحدة، وبعض الكتل المنسحبة احتجت على عدم منحها استحقاقاتها الانتخابية في توزيع المناصب الحكومية”.

وأوضح أن “خلافات جلسة مجلس النواب سببها فقرة التصويت على أمين مجلس الوزراء ومدير مكتب رئيس الوزراء عادل عبد المهدي”.

وتسببت الخلافات بشان إنهاء عمل أعضاء هيئة الاعلام والاتصالات, الخميس, بانهيار جلسة مجلس النواب لهذا اليوم.

وقال مراسلنا إن “النصاب القانوني اختل بعد انسحاب عدد من النواب، بسبب خلاف حول التصويت على إنهاء عمل أعضاء هيئة الاعلام والاتصالات”.

وأشار إلى أن “الجلسة مستمرة لكن يبدو أنها تحولت إلى تداولية لمناقشة بعض فقرات جدول الاعمال”.

وفي وقت سابق اتهمت لجنة الثقافة النيابية النائبة هدى سجاد بـ”عرقلة” ملف إنهاء هيئة الاعلام والاتصالات, مستغربة مما أسمته بـ”التدخل غير اللائق” من قبل النائبة في صميم عمل اللجنة، واعتراضها على درج موضوع إنهاء تكليف أعضاء مجلس أمناء هيئة الإعلام والاتصالات.

وأشارت اللجنة إلى أن “مجلس أمناء هيئة الاعلام والاتصالات مضى على تعيينه أكثر من ثمان سنوات وفق أمر سلطة الائتلاف المؤقت رقم 65 وهناك كتل وأحزاب ونواب وقفوا بالضد من تشريع قانون الهيئة الذي يحدد عائداتها المالية الطائلة إلى خزينة الدولة وهذا ما لم يتقبله البعض لان الأموال المستحصلة لا يُعرف أين تذهب”.

وردت سجاد فيما بعد مطالبةً رئاسة البرلمان ولجنة الثقافة والإعلام, بـ”طرح التصويت على إقالة مجلس أمناء شبكة الإعلام العراقي في الجلسة ذاتها التي يتم التصويت فيها على إقالة مجلس أمناء هيئة الإعلام والاتصالات”.

وأشارت إلى أن “ذلك يضمن التخلص من الشك والريبة والاتهامات، لذلك أدعو للتصويت على إقالة مجلس أمناء شبكة الاعلام العراقي ومجلس أمناء هيئة الاعلام والاتصالات في يوم واحد وفي نفس الجلسة”.

وأوضحت أن “ملف الوكالات سوف يتم انهاؤه يوم ٣٠ حزيران إضافة إلى ذلك يجب أخذ التدابير اللازمة في حال غياب مجلس أمناء هيئة الاعلام والاتصالات، خصوصاً ونحن على أبواب إعلان رخصة الجيل الرابع فكيف يتم منح هذه الرخصة بغياب مجلس الأمناء في هيئة الاعلام والاتصالات وهذا يثير الشك والريبة”.

 

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل