fbpx
Shadow Shadow

ردت على تصريح "بنس" باسم بومبيو

الكتائب تعلن “حرب استنزاف” ضد أميركا: الفقهاء أجمعوا على وجوب قتال الكافر المُحارب

23:20 الخميس 09 يناير 2020
article image

ناس – بغداد

توعدت كتائب حزب الله في العراق، الخميس، بحرب استنزاف ضد الولايات المتحدة في الشرق الاوسط. مؤكدة أنه لا أساس لتصريحات أميركية بتلقي الفصائل أوامر إيرانية بعدم استهداف القوات الأميركية.

ووجه القيادي في الكتائب أبو علي العسكري، في تدوينة تابعها “ناس”، (9 كانون الثاني2020)، رسالة إلى وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو قال فيها ” إن الصبي بومبيو لا يعلم ماذا يعني الجهاد في سبيل الله، ولا يدرك معنى حرب الاستنزاف التي ستخوضها القوات الجهادية ضد وجودهم في الشرق الأوسط، وما الكلف الباهظة التي سيدفعها فرعونه الأحمق ترامب”.

واضاف العسكري ” أما قولهم ان الجهاديين تلقوا اوامر بعدم التعرض لمصالحهم، فلا أساس شرعيا ولا تنظيميا لهذا الادعاء، لان باب الجهاد ضد الغزاة الصليبيين لا يمكن لأي كائن غلقه، سواء كان مسؤولا ميدانيا أم قائداً عسكريا”.

وتابع “نقول لكل الجهاديين داخل العراق وخارجه: اعملوا على شاكلتكم مع ضرورة تبني عملكم، كي لا تحرجوا غيركم، وبدورنا نحن في حزب الله سنكشف عن أي عمل عسكري نقوم به”.

وكان نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس، قد أكد أمس الأربعاء إن “الولايات المتحدة تلقت معلومات بأن إيران طلبت من ميليشيات حليفة لها ألا تهاجم أهدافا أمريكية”.

وذكر بنس في مقابلة مع شبكة سي.بي.إس نيوز “نتلقى معلومات استخبارية مشجعة، بأن إيران تبعث برسائل لتلك الميليشيات نفسها بألا تتحرك ضد أهداف أمريكية أو مدنيين أمريكيين، ونأمل أن تجد تلك الرسالة صدى”.

وياتي تصريح بنس، بعد بيان من الكتائب دعت فيه إلى تجنب الانفعال في الرد على القوات الاميركية.

ودعت ‏كتائب حزب الله في العراق، الأربعاء، إلى تجنب “الانفعالات” ضمن حسابات الرد على القوات الأميركية.

وذكرت الحركة في بيان لها تلقى “ناس” نسخة منه (8 كانون الثاني 2020)، أن “حسابات الرد على العدو باتت أكثر الحاحا وتعقيداً، ويجب على العراقيين العمل بتوقيتات دقيقة لا تترك تغرات تخدم العدو”.

وأضافت الحركة، “يجب تجنب الانفعالات في ظل الظروف الراهنة لتحقيق أفضل النتائج”.
كتائب حزب الله: حسابات الرد على القوات الأميركية باتت معقدة.. تجنبوا الانفعالات!

كلمات المفتاح:

رأي

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

رأي

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل