Shadow Shadow

محاذير من تخفي "الدواعش" بينهم

العودة إلى الوطن: آلاف العراقيين على بوّابة نينوى.. التدقيق الأمني هو الفيصل

13:06 السبت 23 فبراير 2019
article image

بغداد – ناس

حذر رئيس اللجنة الأمنية في محافظة نينوى حسن السبعاوي، السبت، من دخول عناصر داعش مع النازحين الراغبين بدخول المدينة، بالتزامن مع قرب انتهاء العمليات العسكرية ضد تنظيم داعش في آخر جيب سوري، مؤكدًا أهمية ” عدم استقبال المحافظة غير نازحيها، وطالب بضرورة تشديد التدقيق الامني لدخولهم عبر منفذ ربيعة.

وقال السبعاوي لـ”ناس”، اليوم (23 شباط 2019)، إن “النازحين الداخلين إلى العراق من سورية، عبر منفذ ربيعة، يجب تسليمهم إلى محافظاتهم بعد التدقيق الأمني المشدد وعدم السماح لهم بالإقامة في نينوى”، مؤكد أن “نينوى لا تستقبل غير نازحيها”.

وأشار إلى أنه “يمكن لنازحي المحافظات الاخرى الدخول عبر نينوى ثم يسلم إلى محافظته”.

وطالب الجهات الامنية بـ “توخي الحذر من تشابه الاسماء”، مشددا على ضرورة “عدم السماح لمن يحمل فكر داعش أو تعاون معه أن يكون ضمن الذين اطلق سراحهم”.

ومع تصاعد الحملة العسكرية التي تشنها قوات سوريا الديمقراطية بالتعاون مع التحالف الدولي ضد داعش في سوريا، بدأت أعداد هائلة من المواطنين العراقيين النازحين في سوريا بالعودة إلى بلدهم، فيما رجح مسؤولون أن يكون هناك بعض عناصر داعش يحاولون استغلال تلك العائلات النازحة للدخول إلى العراق.

من جهتها حذرت عضو مجلس النواب ليليال محمد علي، من دخول النازحين عبر سوريا من خلال منفذ ربيعة إلى محافظة نينوى دون أي تدقيق أمني.

وقالت محمد علي في تصريحات صحفية تابعها “ناس”، ان “آلاف النازحين من مختلف المحافظات يدخلون من سوريا عبر منذ ربيعة إلى محافظة نينوى، ويمكثون داخل المخيمات، دون تدقيق أمني من الجهات المختصة”.

وأكدت أن “غالبية هؤلاء النازحين يدخلون إلى نينوى على شكل عائلات، لكن هنالك آباء معهم بعض الأبناء من الذكور فقط، يدعون أنهم أبناءهم، دون أن تكون معهم أية امرأة”، مبينة أن “مثل هذه الشريحة تشكل خطراً على المحافظة، إذ يسهل استغلال مثل تلك الشخصيات في حال أعيد داعش إلى العراق بشكل عام ونينوى بشكل خاص”.

وشددت على ضرورة “التزام الجهات المختصة بواجباتها بتدقيق جميع اسماء النازحين أمنياً حتى لا يكونوا قنبلة موقوتة في المستقبل”.

بدوره طالب عضو مجلس محافظة نينوى محمد البياتي، الأجهزة الامنية بعدم السماح بالخروقات، وتشديد التدقيق اللازم لدخول النازحين.

وأكد البياتي في تصريح لـ”ناس” اليوم ( 23 شباط 2019) على ضرورة “دخول نازحي المحافظة فقط، بعد التدقيق الامني المشدد، ولا يسمح لنازحي بقية المحافظات بالدخول للحدود الادارية لمحافظة نينوى، لأن هناك أسماء مطلوبة لا تتوفر في المحافظة”، مبيناً أنه “يمكن السماح لهم بالدخول على أن تثبت أماكن تواجدهم”.

وكانت قيادة العمليات المشتركة أعلنت أن عودة النازحين العراقيين فى سوريا تتم بإشرافها وبالتنسيق مع وزارة الهجرة والمهجرين والجهات الحكومية الأخرى.

وقالت القيادة في بيان:  إنها تتابع “تطور الأحداث فى المنطقة الحدودية العراقية-السورية وتداعياتها الأمنية المحتملة على الوضع الأمنى الداخلى للعراق”، مؤكدة “استنفار مواردها العسكرية كافة فى هذه المنطقة من خلال الرصد والمراقبة لمواجهة كل التداعيات المحتملة لمنع تسلل العناصر الإرهابية بشكل منفرد وصد أى تعرض على القوات المرابطة”.

وشددت القيادة “على عدم التهاون فى مسألة محاربة الإرهاب والقضاء عليه ومنع تأثيره على الوضع الأمنى الداخلية وأنها من أولوياتها القصوى، نافية وجود عودة جماعية لسكان مخيم الهول والأراضى السورية”.

 

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل