fbpx
Shadow Shadow

العراق وكورونا.. جرس إنذار

09:48 السبت 21 مارس 2020
article image

د. محمد جمعة عباس

استشاري الطب النفسي وأستاذ مشارك في جامعة ليستر البريطانية

في هذا المقال، أحاول أن أقدم مقاربة علمية قدر الإمكان لسيناريو انتشار وباء كورونا في العراق بالاعتماد على أعداد الحالات المنشورة لدول مختلفة ونمط التصاعد المتشابه فيها، ومقارنة ذلك بالأرقام المعلنة من وزارة الصحة لعدد الحالات في العراق.

مثل الكثيرين كنت أتابع ما يحدث من انتشار وباء كورونا منذ بدايته في الصين وانتشاره الى بقية الدول. لكن في بداية الشهر الثالث بدأت أتابع الأرقام و نمط الانتشار الذي تظهره منحنيات الصعود بشكل يومي ولدول مختلفة. لاحظت مثل كثيرين أن نمط الصعود يكاد يكون متطابقاً في معظم الدول و يتبع منحنياً تصاعدياً exponential curve.

في الصوره الأولى جمعت منحنيات الصعود التي تظهر ازدياد الحالات الكليه ( اللون الازرق) وحالات الوفاة ( اللون البرتقالي) لمجموعه من الدول الاوروبيه وفي الصورة الثانية لايران التي اخترتها لقربها من العراق.

النتيجه التي وصلت اليها مثل ما وصل اليها غيري هي انه بعد عدد معين من الحالات (ما بين 100 الى 200 حالة) تبدا الحالات بالازدياد بنسبه مقاربه من 20% يوميا وقد تقل او تزيد هذه النسبة من يوم لاخر لكن النمط العام يتبع هذه القاعدة. المتوقع ان ارتفاع الحالات هذا سيستمر الى ان يصل الى مرحلة يقل فيها انتشار العدوى ويحصل ذلك في حالتين: الحاله الاولى هي عندما تزداد نسبه المناعة. الحالة الثانية حين تقوم الدولة باجراءات قويه وفعاله تقلل من امكانيه انتشار الفايروس عبر تقليل التواصل بين الناس واختلاطهم مع بعضهم وعبر اجراء فحوصات كثيره للمشتبه باصابتهم وعزل من يثبت وجود الفايروس عنده ومن ثم فحص كل الاشخاص الذين تعاملوا مع ذلك الشخص وفحصهم وعزلهم عند الحاجة. هذا الاسلوب ادى الى السيطرة على المرض في الصين ( الصورة الثالثة) وكوريا الجنوبية.

بناء على نمط ارتفاع الارقام في دول مختلفة، قمت في يوم 8 مارس بعمل جدولين لتوقعاتي لارتفاع الحالات اليومي لبريطانيا والعراق من يوم 9 مارس الى نهايه الشهر وقمت بمشاركة الجدول مع عدد قليل من الاصدقاء.

في الصورة الرابعة أنشر جدول توقعاتي لبريطانيا، والذي يظهر أن التوقعات كانت قريبة جداً من الارقام المعلنة، مثلا في يوم 19 مارس وصل العدد الكلي المعلن الى 3269، في حين أن العدد الذي توقعته كان 3308، وبفرق ما يقارب 30 حالة وهو فرق قليل جداً.

في الصوره الخامسة أنشر جدول توقعاتي لحالات العراق، والتي هي أكثر من ارقام العراق الرسمية، وأن هناك ما يقارب من أربعة أيام فترة زمنية بين توقعاتي وبين الأرقام المعلنه في العراق.

أتمنى من كل قلبي أن هذا الفرق يعبر عن الواقع الحقيقي. مع ذلك هناك إمكانيه أن لا تعبّر الأرقام الرسميه العراقيه بالضرورة عن الحالات الكلية الحقيقية، لسبب أن عدد الفحوصات أقل من الدول الأخرى، مثلاً في بريطانيا – حتى الآن – تم عمل ما يقارب 40 الف فحص.

السبب الآخر هو أنه في يوم أمس، 19 مارس، أعلنت وزارة الصحة العراقية أن من بين 61 فحصاً، كان هناك 15 فحصاً موجباً، وهذه نسبة كبيرة.

لذلك ومن أجل فحص الأرقام العراقية المعلنة، بقرب وبمساعدة كريمة من الصديق العزيز زيد عبد الهادي الذي قام بتجميع أعداد الحالات المعلنة من قبل وزارة الصحة العراقية، منذ بداية الوباء ووضعها في برنامج أكسل، قمنا بعمل منحنى لعدد الحالات الكلية وحالات الوفاة في العراق كما في الصورة السادسة، والتي تظهر أن منحنى الصعود في العراق مشابه بشكل كبير جداً لمنحنيات الصعود لدي معظم الدول الأخرى وبضمنها دولة إيران القريبة من العراق.

من كل هذه الملاحظات نصل إلى نتيجة مقلقة جداً، وهي أن عدد الحالات في العراق سيستمر في الارتفاع في الأسابيع القادمة وبشكل كبير جداً، بحيث أننا سنصل إلى أرقام كبيرة جداً خلال فتره قصيره من الزمن، إلا اذا كان هناك عامل آخر يختص بالعراق ويقلل من العدوى مثل ارتفاع درجات الحرارة، والتي يعتقد البعض أنها تقلل من انتشار الفايروس أو عامل آخر لا نعرفه وهذا ما أتمناه.

أما اذا استمر ارتفاع الحالات في العراق بشكل يتبع النمط العالمي، فإننا أمام سيناريو كارثي وحقيقي خاصة مع ضعف الخدمات الصحية في البلد، و بالذات حين نعلم أن ما يقارب 20% من الحالات تحتاج الدخول الى المستشفى ونسبة 5 إلى 10 بالمئة من الحالات تحتاج الدخول الى الانعاش.

هنا في بريطانيا ومنذ أسبوعين هناك عمل متسارع في محاولة لإبطاء التصاعد من خلال تقليل حركة الناس أو عمل اجراءات أخرى.

وفي نفس الوقت هناك سباق مع الزمن لأنتاج أجهزة تنفس صناعي وزيادة الطاقة الاستيعابية في ردهات الانعاش.

مع ذلك فإن المستشار العلمي للحكومة البريطانية قال إنه في حالة وفاة 20 ألف شخص فإن تلك نتيجة جيدة، خاصة أن التوقعات المبنية على مودل يأخذ بنظر الاعتبار الكثير من العوامل وصل إلى تخمين أن اعداد الوفيات قد تقترب من 200,000 وفاة.

اتمنى من كل قلبي أن توقعاتي هذه خاطئة وأن هناك عامل خاصة بالعراق مثل درجات الحرارة أو عامل آخر لانعرفه سيقلل نسبة العدوى أو نسبة الوفيات إن شاء الله. حفظ الله البشرية في هذه الأيام الصعبة.

ارتفاع الحالات في مجموعة من الدول الأوروبية

العراق وكورونا.. جرس إنذار

إيران

العراق وكورونا.. جرس إنذار

الصين

العراق وكورونا.. جرس إنذار

جدول توقعاتي لارتفاع الحالات في بريطانيا، والذي قمت بعمله منذ ١٠ أيام تقريباً.

العراق وكورونا.. جرس إنذار

منحنى حالات الوباء في العراق.
العراق وكورونا.. جرس إنذار

 

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

على مدار الساعة

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل