fbpx
Shadow Shadow

قال "أستعمل موكبا لأتجنب بعض عواطفكم"

بعد أن غادر الصلاة منزعجا.. الصدر لأنصاره: لاتؤذوني!

15:56 الجمعة 12 أبريل 2019
article image

بغداد – ناس

نشرت صفحة محمد صالح العراقي المقربة من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر, الجمعة, رسالة من الصدر الى انصاره, عقب مغادرته صلاة الجمعة في مسجد الكوفة منزعجا من تدافع المصلين الحاضرين والتزاحم حوله, مشددا على ان “بعض الحركات العاطفية مبطلة للصلاة والقدسية”, طالبا “عدم الهتف باسمه مجددا”.

وقال مراسل “ناس”، إن زعيم التيار الصدري، لم يكمل على ما يبدو، صلاة الجمعة، في مسجد الكوفة اليوم (12 نيسان 2019)، إذ غادر منزعجا مما وصف بـ “تصرفات بعض أنصاره”. 
 
وجاء في المنشور الذي نشره العراقي وتابعه “ناس” اليوم (12 نيسان 2019), “احبتي، كما تحبونني احبكم، وكما تتمنون لقائي احب ان القاكم وكما تودون رؤيتي فاني اتمنى رويتكم, واعلموا ان في تلك العواطف الجياشة التي تبدونها عزة للمؤمنين واغاضة للمعادين, ولا اطلب منكم الا احترام المقدسات والمراقد والمساجد والصلاة وبالاخص صلاة الجمعة فبعض الحركات العاطفية مبطلة للصلاة ومؤذية للزوار وللقدسية”.

واضاف ان “اردتموني بينكم في افراحكم واحزانكم وتجمعاتكم واسواقكم ومؤسساتكم ومدنكم فلا تؤذوني يرحمكم الله ويغفر لي ولكم, وان اردتم الهتاف فلا تهتفوا باسمي بل اهتفوا باسم العراق وشعبه وطوائفه او باسم الله والمعصومين حصرا, فذكركم لي في الهتاف حين تجتمعون حولي يؤذيني امام الله تعالى فهو من (خفق النعل) وقد نهينا عن ذلك”.

وتابع: “احبتي فللان لم تسأموني ولم أسأمكم وهذا شرف لي في الدنيا والاخرة لكن بشرط ان لا يعيقني عن اداء واجباتي امام الله وامام العراق والمجتمع, لا احب ان القاكم خلف جُدر او عبر بوابات التفتيش او يكون بيني وبينكم حاجز او نتسبب بقطع الطرق والاضرار العام بل احب ان اكون كأحد منكم وبينكم امارس حياتي كفرد (متواضع) من الشعب لا كقائد اعيته مصائب العراق وبلاءاته فلا تزيدوها, ولا تظنوا انني حين استعمل (موكبا) او حرسا لاحتمي من الموت فالقتل لنا احلى من الشهد لدى الشارب عسى ان التحق بركب آبائي واجدادي ولكن اضطر اليه لاتجنب بعض عواطفكم لاقوم باعمالي”.

وقال مراسل “ناس”، إن زعيم التيار الصدري، لم يكمل على ما يبدو، صلاة الجمعة، في مسجد الكوفة اليوم (12 نيسان 2019)، إذ غادر منزعجا مما وصف بـ “تصرفات بعض أنصاره”.

بعد أن غادر الصلاة منزعجا.. الصدر لأنصاره: لاتؤذوني! بعد أن غادر الصلاة منزعجا.. الصدر لأنصاره: لاتؤذوني!

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل