Shadow Shadow

"سيلتقي السيستاني"

الرئيس روحاني يبحث في زيارته المرتقبة إلى بغداد ملفات كبيرة

23:08 الأحد 10 مارس 2019
article image

بغداد – ناس

يبحث الرئيس الايراني حسن روحاني، خلال زيارته المرتقبة الى العاصمة بغداد، ملفات كبيرة تتعلق بالديون، والتجارة، وترسيم الحدود، فضلاً عن إمكانية طرح تعديلات على اتفاقية الجزائر.

“منها الديون”

وقال رئيس مركز التفكير السياسي احسان الشمري في حديث لـ”ناس”، أن “زيارة روحاني المرتقبة للعراق تأتي بعد عدة زيارات للوزراء والشخصيات الايرانية الرفيعة، كما فعلها العراق أيضاً، وستحمل الزيارة ملفات في غاية الاهمية ومفصلية في تأريخ البلدين، منها الحدود المشتركة، وديون العراق لدى إيران، وملف الطاقة والغاز، وملف خط التالوك”.

وأضاف، أن “التفاهمات ستجري حول كيفية تسديد العراق لديونه لدى إيران”، مشيراً إلى أن “ايران ستطرح فكرة، مداورة ديونها التي لها وعليها من خلال العراق، فالدول التي تطلب ايران، سيدفع لها العراق وفق الاستحقاقات المترتبة عليه، بدلاً من تأخذ الاموال من العراق ومن ثم تدفعها لبقية الدول، وهذه عملية معقدة على الجانب الايراني كونها محرومة من تداول عملة الدولار”.

“سيلتقي السيستاني”

وفي السياق ذاته قالت وكالة تسنيم الإيرانية، إن “الرئيس الإيراني حسن روحاني سيلتقي بالمرجع علي السيستاني خلال زيارته المرتقبة إلى العراق، بالإضافة إلى بحث عدد من الملفات”.

ونقلت الوكالة عن السفير الايراني في العراق ايرج مسجدي، قوله في تصريحات تابعها “ناس”، في (9 اذار 2019)، إن “زيارة روحاني ستستمر ثلاثة ايام، وسيلتقي خلالها رئيس الجمهورية برهم صالح ورئيس الوزراء عادل عبدالمهدي، بالإضافة إلى أنه سيلتقي بالمرجع علي السيستاني في محافظة النجف، كما سيلتقي الوزراء الذين يرافقونه بنظرائهم العراقيين”.

وأضاف مسجدي بحسب الوكالة، أن “الهدف الرئيسي للزيارة هو تعزيز العلاقات بين البلدين في المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والثقافية، وسيتباحث بشأن الخط الحديدي خرمشهر – البصرة وتطوير المدن الصناعية والتأشيرات واتفاقية 1975 والقضايا الجمركية والصحية والعلاج”.

 وبشأن اتفاقية الجزائر، لفت مسجدي، إلى أن “قضية تنفيذ الاتفاقية بحاجة إلى اجراءات جديدة وفي الوقت الراهن من الضروري تعميق شط العرب في المقطع الجنوبي منه واخراج السفن الغارقة واحياء موانىء خرمشهر وآبادان والبصرة”.

” إلغاء تأشيرات الدخول”

فيما رجح وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، اليوم الأحد، أن يتم إلغاء تأشيرات الدخول بين إيران والعراق خلال الزيارة التي يبدأها يوم غد الإثنين الرئيس حسن روحاني للعراق، لمدة 3 أيام.

وقال ظريف في مؤتمر صحفي مع نظيره العراقي محمد علي الحكيم، إن ”هناك أخبارًا سارة وجيدة بشأن تأشيرات الدخول مع العراق خلال زيارة الرئيس حسن روحاني إلى بغداد“.

وأضاف: ”اقترحت على الأخوة العراقيين أن يتم إلغاء التأشيرة بين البلدين أو أن تكون بدون مقابل، أو أنه يجب تقليصها على الأقل“، مبينًا أن ”المحادثات مستمرة مع العراق وآمل أن يتم الإعلان عن أخبار جيدة غدًا“.

وشهدت في الفترة الاخيرة زيارات رسمية متبادلة بين مسؤولين عراقيين وايرانيين، رفيعي المستوى، وذلك بهدف تعزيز العلاقات بين البلدين، في ظل العقوبات الاقتصادية التي فرضتها اميركا سابقا على ايران. 

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل