fbpx
Shadow Shadow

وصف ما جرى بـ "الصفقة السياسية"

الاتحاد الوطني الكردستاني يُحدد موقفة من محافظ نينوى الجديد    

19:10 الإثنين 13 مايو 2019
article image

السليمانية – ناس

من: هفال فتاح

طالب الاتحاد الوطني الكردستاني، الإثنين، بحل مجلس محافظة نينوى، واصفا عملية اختيار المحافظ بأنها “صفقة” تمت  بين الحزب الديمقراطي الكردستاني، وتحالف خميس الخنجر.

عضو مجلس نينوى عن الاتحاد الوطني الكردستاني، كلاويز علي، قالت في حديث لـ” ناس” اليوم ( 13 آيار 2019) إن “ما حدث اليوم في جلسة اختيار محافظ نينوى خالفَ جميع التوقعات، وإن اختيار المحافظ الحالي منصور المرعيد هو بالضد من مطالب أهالي نينوى الذين دعوا إلى اختيار شخص حصرا من مدينة الموصل، حيث وقع اختيار المجلس على حسام الدين العبّار؛ لأنه شخصية نزيهة ومعروفة في مدينة الموصل”.

وأضافت علي أن ” كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني انتظرت لمن يكون رجحان الكفّة، وعندما حصل الانشقاق في كتلة تحالف نينوى، قررت الانضمام إلى كتلتي الخنجر وابو مازن، مقابل إعطاء منصب النائب الأول لمحافظ  نينوى لمرشح البارتي وهو سيروان روزبياني الذي كان يشغل منصب مدير بلدية قضاء مخمور”.

وأشارت إلى أن “الديمقراطي الكردستاني قفز على كل التوافقات السياسية التي بيننا واختطفت منصب النائب الأول لمحافظ نينوى لصالحه، مع أن المنصب هو من حصة الاتحاد الكردستاني”.

ورجّحتْ علي أن “الأعضاء المقاطعين لجلسة مجلس المحافظة وعددهم 12 عضوا من المحتمل أن يذهبوا الى تقديم طلب لمجلس النواب بحل المجلس؛ لأنهم يشكلون ثلث المجلس”.

كلمات المفتاح:

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل