Shadow Shadow

مهلة الصدر اقتربت من النفاد

أسباب تأجيل تمرير الحكومة تتكشف .. الاسماء لم تصل إلى البرلمان

12:26 السبت 22 يونيو 2019
article image

بغداد – ناس

مثّل تأجيل البرلمان عرض استكمال التصويت على استكمال تشكيل الحكومة في جلسة اليوم مفاجأة للأوساط السياسية والشعبية، خاصة وأنه أعلن قبل يومين عزمه عرضها على التصويت في جلسة اليوم.

وتكشفت تفاصيل الأسباب التي دعت البرلمان إلى عدم عرض استكمال الحكومة على التصويت.

وقال النائب عن تحالف سائرون برهان المعموري إن “الأسماء المرشحة لشغل الوزارات الشاغرة لم تصل إلى مجلس النواب، مما دفع هيئة الرئاسة إلى استبعاد فقرة إكمال التشكيلة الوزارية من جدول أعمال الجلسة”.

وأضاف المعموري في تصريح لـ”ناس” اليوم ( 22 حزيران 2019) أن “معظم الكتل السياسية متفقة على الأسماء المطروحة لوزارات العدل والتربية والدفاع, إلا أن هناك تحفظات على الأسماء المطروحة لوزارة الداخلية”.

ولفت إلى أن “رئيس الوزراء عادل عبد المهدي لديه خمسة أسماء لوزارة الداخلية, لكن التحفظات والاختلافات بين الكتل ربما يكون هو مادفعه إلى عدم إرسالها إلى المجلس”.

ومن بين المرات الكثيرة التي طرح مجلس النواب استكمال الكابينة الوزارية في جدول أعماله, كانت جلسة اليوم السبت الجلسة الأكثر إيحاءً بجدية حسم ملف الوزارات الشاغرة, خصوصاً مع الخطبة الأخيرة للمرجعية الدينية ومهلة مقتدى الصدر لرئيس الوزراء عادل عبد المهدي لاكمال الكابينة المحددة بـ10 ايام, بالاضافة إلى التظاهرات الشعبية التي طالبت بحسم هذا الملف الذي طال انتظاره.

وكشف القيادي في تحالف البناء حنين القدو لـ”ناس”, في وقت سابق من اليوم السبت (22 حزيران 2019), إن “هناك توجهاً جدّياً لدى الكتل البرلمانية لحسم ملف التشكيلة الوزارية”, مرجحا أنه “بنسبة 90% سيتم التصويت بشكل إيجابي على الأسماء المطروحة، والانتهاء من ملف الوزارات الشاغرة”.

لكن مجلس النواب وقبل افتتاح جلسته نشر جدولاً جديداً لأعمال الجلسة تضمن حذف فقرة استكمال الكابينة الوزارية في خطوة اعتُبرت “مفاجئة ومحبطة” وذلك بعد اجتماع مغلق جمع هيئة رئاسة مجلس النواب مع رؤساء اللجان النيابية في القاعة الدستورية.

بدوره كشف النائب عن كتلة الحكمة النيابية، خالد الجشمعي، أسباب رفع فقرة استكمال الكابينة الحكومية من جدول اعمال جلسة اليوم.

وقال الجشمعي في بيان تلقى “ناس” نسخة منه إن “سبب رفع فقرة استكمال الكابينة الحكومية هو عدم إرسال الحكومة لأي اسم مرشح، مما اضطر البرلمان إلى رفعها من جدول أعماله، على الرغم من إبلاغ الحكومة يوم أمس للمجلس بإضافة هذه الفقرة بالإضافة إلى فقرة التصويت على الدرجات الخاصة”.

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل