fbpx
Shadow Shadow

بعد أن كدرتها "حادثة الوثبة"..

أجواء هادئة تعم احتجاجات بغداد.. وحوار في ساحة التحرير حول قانون الانتخابات

19:16 الخميس 12 ديسمبر 2019
article image

بغداد – ناس

على الرغم من الحادثة التي شهدتها ساحة الوثبة، يواصل المتظاهرون في ساحة التحرير فعالياتهم الاحتجاجية بشكل طبيعي وفي أجواء هادئة.

وأظهرت مقاطع مصورة جديدة اطلع عليها “ناس” اليوم الخميس (12 كانون الأول 2019)، مشاركة قوة أمنية في الهجوم على منزل مسلح شاب وسط بغداد، صباح الخميس.

ادانة سريعة.. ومطالبة بالقصاص

وقتل المسلح في ظروف ملتبسة، بعد أن أطلق النار من منزله قرب مبنى أمانة بغداد، قبل أن يقوم مجهلون بتعليق جثته على عمود إشارة مرورية وسط الساحة.

ولم تمض على الحادثة أكثر من ساعة، حتى اصدر محتجو التحرير بيانا أعلنوا فيه البراءة من الحادثة، وأكدوا سلمية الاحتجاجات، ورفض محاولات “تشويه الثورة البيضاء”.

وقال المتظاهرون، في بيانهم: “نحن خرجنا سلميين من اجل الإصلاح وحقن الدماء ووضع المجرمين بيد القضاء، خرجنا من أجل إعادة لكل شيء وضعة الطبيعي، خرجنا من اجل أن نعيش بسلم وسلام، خرجنا ونحن رافعين شعار السلمية، راهنا عليها كثيراً وسنراهن وستكون هي شعارنا الدائم، ما حدث اليوم في ساحة الوثبة جريمة يدينها المتظاهرين وتدينها الانسانية والأديان ويعاقب عليها القانون”.

وأضاف البيان، أنه “وفقا لشهود عيان من المدنيين والقوات الأمنية، قام أحد الاشخاص من سكنة منطقة ساحة الوثبة وهو تحت تأثير المخدرات بإطلاق النار على المتظاهرين السلميين وقتل عدد منهم، دون أي تدخل من القوات الأمنية، وما دفع البعض الى مهاجمة منزله وحدث ما حدث، امام رفض تام من قبل المتظاهرين السلميين لجميع الأفعال هذه”.

وتابع: “نحن لا نحاسب نحن نطالب المؤسسات المعنية (القوات الأمنية والقضاء) لمحاسبة السراق والمجرمين، ولا يمكن أن نسمح بتشوية صورة ثورتنا البيضاء، لذا نعلن براءتنا نحن المتظاهرين السلميين مما حدث اليوم صباحا في ساحة الوثبة، ونعلن براءتنا ايضا من أي سلوك خارج نطاق السلمية التي بدأنا بها وسنحافظ عليها إلى تحقيق آخر مطالبنا الحقة”.

فيما يطالب متظاهرون بتسليم المتورطين في الحادثة إلى الأجهزة الأمنية لكشف ملابسات الحادثة ومحاسبة المذنبين.

أجواء مستقرة وفعاليات جديدة

في ساحة التحرير، استمرت الفعاليات الاحتجاجية المعتادة، فيما أقام عدد من المعتصمين ندوة حوارية للنقاش حول قانون الانتخابات والخروج باتفاق على صيغة معينة حول شكل القانون الذي يرضي الجماهير.

وقال منظمو الندوة، عبر مواقع التواصل الاجتماعي إن هدفها معرفة سلبيات وإيجابيات المقترحات المقدمة حول شكل القانون بحضور مجموعة من المختصين.

وكان ناشطون قد حذروا من استغلال حادثة الوثبة لتشويه التظاهرات السلمية تمهيداً لقمعها، خاصة في ظل توقيت يشهد الضغط على البرلمان لتمرير قانون انتخابات جديد.

القضاء يتحرك..

من جانبه، اكد مجلس القضاء الاعلى، المباشرة في التحقيق بحادثة الوثبة واعتقال المشاركين فيها.

وقال المركز الاعلامي لمجلس القضاء الاعلى، ان “قاضي التحقيق المختص بقضايا الامن الوطني يباشر بإجراء التحقيق بخصوص جريمة قتل الشاب في ساحة الوثبة وسوف تصدر مذكرات قبض بحق كل من شارك في ارتكاب هذه الجريمة البشعة”.

 

كلمات المفتاح:

رأي

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

رأي

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل