Shadow Shadow

أبو نؤاس يحتضن الموسم السابع من مبادرة ” أنا عراقي أنا أقرأ” .. حشد ثقافي لا يتربّح

12:12 السبت 13 أبريل 2019
article image

بغداد – ناس

من حنين الخليلي

تحت شعار (انا عراقي انا اقرأ) تنطلق عصر اليوم السبت فعاليات مهرجان قراءة الكتب بموسمه السابع على التوالي في حدائق أبو نؤاس بالقرب من تمثال شهريار وشهرزاد.

ينظم تلك الفعاليات مجموعة من الشباب العراقيين، المتطوعين، بهدف تطوير العلاقة بين القارئ والكتاب، واستقطاب الشباب للقراءة، حيث يقوم المهرجان على إهداء الكتب إلى القرّاء مجاناً من خلال عرضها في العديد من أماكن الحدائق.

وقال بهاء كامل، وهو عضو مؤسس في منظمة “أنا عراقي انا اقرأ”، لـ”ناس”، اليوم (13 نيسان 2019)، ان “المبادرة هي شبابية غير ربحية، انطلقت منذ عام 2012، وحتى الان هو الموسم السابع”.

وأشار إلى أن “الفكرة كانت في البداية، أن تبقى المبادرة على مواقع التواصل الاجتماعي، لكن بعدها التقينا وتحولت إلى الواقع”، مبيناً أن “تفاعل الجمهور يزداد كل عام أكثر من العام الذي قبله”.

وذكر أن “الشباب التطوعين للمبادرة يقدرون بـ 60 متطوع، بين قديم وجديد”.

وأضاف: “أوعدنا الجمهور بتوزيع أكثر من 25 ألف كتاب هذه العام، وسنفي بوعدنا”، موضحاً أن “الكتب نحصل عليها من المتبرعين، الذين يتصلون بنا عبر الهاتف وفي شارع المتنبي ومقهى (قهوة وكتاب) واتحاد الادباء، وأغلب دور النشر، إضافة إلى التبرعات من معرض بغداد الدولي للكتاب”.

وجدد كامل مطالبة المبادرة من البرلمان، بـ”تحديد يوم وطني للقراءة”، مؤكداً أنهم حددوا الـ”29 من شهر أيلول لهذا الغرض، لانه يوم انطلاقة المبادرة عام 2012″.

من جانبه، قال عمر الطائي، وهو أحد الحاضرين الدائمين لمواسم المبادرة، لـ”ناس”، إن “المهرجان هو فرصة للقاء وتجمع الأصدقاء والمعارف، والإعلاميين والأدباء، بعيدًا عن أجواء المطاعم والكافيهات التي تملأ بغداد”.

وأكد، أن “التنظيم والتنسيق للمبادرة في تطور مستمر كل عام، ونأمل هذه السنة أن يحظى المهرجان بتنظيم أفضل، مشدداً على “حرصه لحضور المهرجان في كل سنة،فهو فرصة لا تحدث يومياً”.

  من جهته قال عضو المبادرة زين يوسف إن “العمل بدأ منذ فجر الجمعة وحتى اللحظة، وكل شيء جاهز لاستقبال جمهور القراء”.  

ولفت خلال حديثه لـ”ناس” إلى أن “هناك عدة زوايا في المهرجان: منها زاوية الطفل، وستتضمن عرضاً مسرحياً وعرضاً للدمى، وأيضا زاوية توقيع الكتب، لـ5 كتاب، هم: عمر السراي، علي حسين، حوراء النداوي، ميسلون هادي، والمترجمين أحمد وسارة”.

ونوه إلى أن “هناك زاوية اخرى للكاتب الراحل سعد محمد رحيم، حيث طبع اتحاد الادباء 500 نسخة من روايته (القطار إلى منزل هانا)، التي توفي قبل أن ينشرها، حيث ستوزع مجانا في هذه الزاوية”.

وأوضح أن “الافتتاح سيكون بعزف من علي خصاف رئيس السمفونية العراقية، أما الختامية ستكون مع المطرب صلاح حسن”.

 

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close

ما هو نوع موادك المفضلة

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
عاجل عاجل